روابط للدخول

ساهمت التطورات الحديثة بالأساليب الجراحية وتراكم الخبرة في ارتفاع معدلات الشفاء لدى أعداد متزايدة من المرضى الذين يخضعون الى التداخل الجراحي لمعالجة حالات مختلفة من الامراض ومنها الأورام السرطانية، اذ اصبح من الممكن اليوم إجراء العديد من الجراحات المعقدة التي كانت متعذرة في الماضي و تحقيق نتائج ممتازة، فمع تطور التقنيات الجراحية أصبح العمل الجراحي أكثر دقة و تحديدا، مما قلل من إجراء الجراحات المتوسعة. وفتحت الجراحة التنظيرية (باستخدام تقنيات الناظور) مجالا لتقليل مخاطر ومضاعفات العمليات الجرجراحية التقليدية وما يعقبها من تداخلات محتملة. في حلقة هذا الاسبوع من برنامج حوارات استضيف استاذ الجراحة في كلية الطب بجامعة بغداد الدكتور ثروت ادريس سليمان لإلقاء بعض الضوء على عالم الجراحة وأسراره وعمليات رفع الأورام السرطانية المنحصرة بمواضعها دون أن تنتشر، وتقييم وكفاءة الجراحين العراقيين وبيئة عملهم.
للمزيد حول الموضوع الاستماع الى الحوار في الملف الصوتي المرفق.
XS
SM
MD
LG