روابط للدخول

مشروع سكني متكامل شرق مدينة الصدر نهاية العام الحالي


اعلنت لجنة إعمار مدينة الصدر ببغداد البدء بتنفيذ مشروع سكني متكامل في منطقة كسرة وعطش يشتمل على 1000 وحدة سكنية، وعدد من المدارس والاسواق النموذجية، وعلى مساحة تصل الى 150 دونما وبكلفة تتجاوز 77 مليار دينار عراقي.
رئيس لجنة اعمار مدينتي الصدر والشعلة عبد الصمد رحمن سلطان قال في حديث لاذاعة العراق الحر ان المشروع السكني الذي من المؤمل انجازه نهاية العام المقبل سيخصص للعائلات الفقيرة والمعدمة التي تسكن في مدينة الصدر.
ويشمل المشروع بناء عمارات سكنية ذات اربع طبقات ومدرسة ابتدائية واخرى ثانوية ومركز صحي وجامع وأسواق وروضة للأطفال، اضافة الى الخدمات الكهربائية والصحية وشبكات الصرف الصحي والماء الصافي، فيما ستكون الية توزيع هذه الوحدات وفق استمارة معدة من قبل لجنة متخصصة وزعت في وقت سابق بين العائلات التي لا تمتلك سكنا والاكثر تضررا في مدينة الصدر.
وبحسب رئيس لجنة اعمار مدينتي الصدر والشعلة فان هذا المشروع يعد الاكبر بين مشاريع الاسكان التي تنفذ فعلياً في بغداد، لافتا الى ان جميع المشاريع الاخرى التي يصرح بها في وسائل الاعلام حبر على ورق ولا توجد حتى الان اية خطوات جدية لتنفيذها.
من جهته أشار مدير المشروع المهندس حمزة عبد الواحد الى وجود معوقات كثيرة أخّرت البدء بتنفيذ مشروع مدينة الصدر السكني، يتمثل أهمّها في ان المساحة المخصصة لبنائه كانت مكبّاً للنفايات طيلة أكثر من خمسين عاماً خلت، الامر الذي تسبب في عدم صلاحية التربة لاقامة مثل هذه المشاريع، موضحاً ان هذا الأمر تسبب في تاخير البدء بمشروع الصدر السكني أكثر من ثمانية اشهر.
ويؤكد رئيس لجنة اعمار مدينتي الصدر والشعلة ان جميع المعوقات التي رافقت تنفيذ مشروع الصدر السكني قد ازيلت، خاصة بعد ان تم رفع النفايات ومعالجة التربة، مشيرا الى ان المشروع يسير حالياً وفق ما هو مخطط له، وسيتم الانتهاء منه خلال الاشهر القليلة المقبلة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG