روابط للدخول

قرار قضائي بإعادة فرز وعد أصوات الإنتخابات يدوياً في بغداد


اصدرت الهيئة القضائية الانتخابية الاثنين قراراً يقضى بإعادة عمليات العد والفرز اليدوي في محافظة بغداد للاقتراعين الخاص والعام.
محامي الدفاع عن ائتلاف دولة القانون طارق حرب أكد لاذاعة العراق الحر من مقر المحكمة أن القرار تضمّن إعادة التدقيق وعمليات العد والفرز في بغداد فقط، في حين ردت الهيئة القضائية الطعون والطلبات المقدمة حول اعادة عمليات العد والفرز في محافظات الانبار والموصل وصلاح الدين.
وأكد عضو مجلس المفوضية العليا المستقلة للإنتخابات اياد الكناني في حديث لاذاعة العراق الحر ان المفوضية تحترم جميع القرارات الصادرة عن القضاء العراقي وتعتبرها ملزمة.
وكان اجتماع عقب صدور قرار الهيئة القضائية ضم عدداً من اعضاء مجلس المفوضية للتباحث حول الاليات التنظيمية التي يجب ان تتبعها المفوضية لاعادة عمليات العد والفرز، إذ اكد الكناني ان المفوضية ستعمل ما في وسعها لانجاز هذا الامر باسرع وقت ممكن، منوّها الى وضع خطة عمل لاعادة عمليات العد والفرز في جانبي الكرخ والرصافة وباشراف مراقبين، وارسال النتائج الى مركز العد والتدوين في المكتب الوطني التابع للمفوضية.
قرار اعادة عمليات العد والفرز كان له صدى طيب عند الكتل المعترضة، وبخاصة ائتلاف دولة القانون، وقال مرشحه عبد الهادي حساني ان الائتلاف قد يحصل على ثلاثة مقاعد اضافية في بغداد.
يذكر ان ائتلاف دولة القانون حل بالمرتبة الثانية عن منافسه إئتلاف القائمة العراقية الوطنية بفارق مقعدين، وقد اعرب المرشح عن العراقية محمد توفيق عن خشية قائمته من حدوث تلاعب في صناديق الاقتراع بعد الفترة الطويلة للخزن، مبدياً تاييده لقرارات القضاء العراقي.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG