روابط للدخول

مؤتمر لدراسة سبل تعزيز الأمن في ديالى


اكد قائد عمليات ديالى اللواء طارق العزاوي ان هناك تحديات كبيرة تواجهها المحافظة لا تستطيع القوات الامنية مواجهتها مالم يكن هناك تعاون بين القوات وسكان المحافظة ومن ضمنهم شيوخ العشائر والوجهاء، من خلال رفد هذه القوات بالمعلومات التي من شأنها ان تسهم في القاء القبض على المطلوبين.

وكان عقد في مبنى محافظة ديالى مؤتمر امني بمشاركة عدد من القيادات الامنية والادارة المدنية وجمع من شيوخ ووجهاء المحافظة، بهدف الاتفاق على سبل تعزيز الامن في المحافظة بعد الخروقات الامنية التي شهدتها الاشهر القليلة الماضية.
وكانت المحافظة شهدت تصاعدا في وتيرة اعمال العنف خلال الاشهر الاخيرة تمثلت في انفجار اكثر من 11عبوة ناسفة في مناطق متفرقة من المحافظة اضافة الى تفجير سيارتين مفخختين في بعقوبة والخالص.
محافظ ديالى عبد الناصر المهداوي اكد ان شيوخ العشائر هم حلقة الوصل بين القيادات المحلية والمواطنين، مبينا ان الغرض من مثل هذه المؤتمرات هو ايصال جملة من التوصيات والتعليمات الى شيوخ العشائر لكي ينقلوها بدورهم الى المواطنين.
وطالب شيوخ العشائر ان يكون لهم دور اكبر في حفظ الامن في المحافظة من خلال اشراكهم في وضع الخطط الامنية، وان يكون لهم رأي فيها. الشيخ ريسان المعموري شيخ عشيرة المعامرة في المحافظة اكد ان اسباب الخروقات الامنية في المحافظة تعود الى عدم وجود تنسيق مشترك بين قوات الامن والمواطن، وان تهميش دور شيوخ العشائر سيجعل العمليات الامنية مبتورة ولا تؤتي اكلها. اما الشيخ عبدالله المندلاوي فطالب بفتح باب النقاش وابداء الرأي كي تكون هناك نظرة موحدة للوصول الى سبل ناجعة تسهم في بسط الامن في ديالى.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي العراقي.
XS
SM
MD
LG