روابط للدخول

توقعات بتحالف الائتلاف الوطني العراقي مع إئتلاف دولة القانون


في الوقت الذي تشهد فيه الساحة السياسية مفاوضات بين الكيانات الفائزة في الانتخابات لغرض تشكيل تحالفات من شانها إيجاد ارضية من التفاهمات تمهد لتشكيل الحكومة، جرى الثلاثاء إجتماع بين الائتلاف الوطني العراقي، وإئتلاف دولة القانون.

وصدرت بعد الاجتماع تصريحات توقعت اعلانا وشيكا عن تحالف بين الائتلافين، إلا أن بهاء الاعرجي من كتلة الاحرار في الائتلاف الوطني العراقي اكد لاذاعة العراق الحر ان الاعلان لن يكون قريبا، اذ لم يتم الاتفاق بعد على آليات مثل هذا التحالف.
واوضح القيادي في المجلس الاعلى الاسلامي همام حمودي ان التحالف بين الائتلافين قد تقرر، وانه لن يكون اندماجا، وسيشمل اطراف اخرى، لافتا الى ان المرشح لرئاسة الوزراء ستقرره قائمتا المالكي وعلاوي.
يذكر ان احد اهم التحديات التي يواجهها التحالف المنتظر هو البحث عن مرشحين في مواجهة مرشحي قائمتي علاوي والمالكي، وان البحث عن بدلاء لن يكون سهلا وسط الابقاء على الاسماء المطروحة. فأئتلاف دولة القانون بحسب عضوه عبد الهادي حساني لايزال مصرا على ترشيح المالكي للمنصب. ويبدو ان هذا الاصرار سيؤخر الاعلان عن التحالف بين ائتلافي الحكيم والمالكي، كما يعتقد بهاء الاعرجي، الذي اكد وجود رغبة في الفصل بين امرين وهما تشكيل التحالف وفرض مرشح بعينه لرئاسة الوزراء.
ويشير المتحدث باسم إئتلاف دولة القانون حاجم الحسني الى ان الشغل الشاغل بين المتباحثين هو التوصل الى قواسم مشتركة بين البرامج السياسية لكل قائمة، واليات مراقبة الحكومة المقبلة، وطبيعة برنامجها وليس الاسماء المطروحة لشغل منصب رئيس الوزراء.
XS
SM
MD
LG