روابط للدخول

الانتهاء من فعاليات المسح الوطني للثروة الحيوانية في العراق



اكملت الملاكات المختصة في وزارة الزراعة وبالتعاون مع وزارة التخطيط اجراءات المسح الشامل للحيوانات الاقتصادية شمل عموم محافظات العراق من ضمنها مناطق اقليم كردستان واستغرق قرابة العامين من العمل الميداني

الى ذلك اعلن الوكيل الاقدم لوزارة الزراعة الدكتور صبحي الجميلي خلال مؤتمر صحفي عقد بتلك المناسبة ان نتائج ذلك المسح اظهرت وجود نمو كبير في اعداد الحيوانات الاقتصادية وخصوصا الجمال التي ازدادت اعدادها مقارنة باحصاء عام 2001 بمقدار 150 % وتاتي بقية الانواع من الاغنام والماعز والجاموس والابقار بالتتابع بنسب زيادة متفاوتة
مضيفا " تلك الارقام والمعطيات ستمكننا من التخطيط الصحيح والعلمي والمدروس لتنمية وتطوير الانتاج في ذلك القطاع الاقتصادي "
المسح الوطني للثروة الحيوانية اعتمد باخذ عيناته العشوائية على جهد قرابة الالف شخص من خبراء وكوادر مختصة في الاحصاء وخدمات الثروة الحيوانية والبيطرة بحسب مدير الاحصاء الزراعي في وزارة التخطيط عبد الرزاق جاسم حسين مؤكدا "على ان بينات تلك الممارسة كشفت عن وجود تدني مقلق في انتاجية الحيوان المزرعي من لحوم وحليب واصواف بفعل وجود قلة في المتوفر من كميات الاعلاف داخل حقول التربية"
مضيفا " تلك الحقائق والدلائل والمؤشرات لابد وان تؤخذ بنظر الاعتبار من قبل اصحاب القرار ومن يخططون لتطوير ذلك القطاع "
من جهته وكيل وزارة الزراعة مهدي القيسي اكد على ان البيانات والمعطيات المتحققة من ذلك المسح توافر فيها جانب من الدقة والوضوح وذلك ماكان يعيق كثير من عمليات الدراسة والبحث والتخطيط لمواجهة المشاكل والتحديات الصحية والاقتصادية التي تحيط بقطاع الثروة الحيوانية في العراق مع وجود احصائيات مبنية على التوقعات والتخمينات
القيسي اكد" وجود برامج معدة لتنمية وتطوير انتاج الحيوان المزرعي منها تقنيات التلقيح الاصطناعي ونقل الاجنة وتحسين نوعية الاغنام من الممكن ان تدعم حاليا من خلال توفر بيانات عن مواطن تواجد الحيوانات وتوزيعها الجغرافي "
لافتا في ذات الوقت الى تبني مشروع كبير لانتاج العلف الذي يعتبر المحدد والحاكم في تطوير الثروة الحيوانية مشيرا الى " استثمار مساحات كبيرة من اراضي منطقة العزيزية في محافظة واسط لانتاج تلك المادة وبتكلفة قدرت ب70 مليون دولار "
XS
SM
MD
LG