روابط للدخول

قراءة في الصحافة العربية


حضيت المشاورات بين الكتل الفائزة في الانتخابات التشريعية لتشكيل الحكومة الجديدة باهتمام العديد من الصحف العربية ، فصحيفة "الحياة " اللندنية رصدت ارتفاع نسبة التأييد لتشكيل "حكومة شراكة وطنية" في العراق بالتزامن مع تعثر المشاورات بين الكتل السياسية الفائزة خصوصا الشيعية منها، في الاتفاق على شخصية رئيس الوزراء المقبل وتشكيلة الحكومة. وأشارت "الحياة" إلى إعلان «الحركة الوطنية العراقية» بزعامة أياد علاوي استعدادها لزيارة إيران ضمن جولة عربية، و«إذا ما تلقت دعوة» من طهران، التي استقبلت في الأيام الماضية وفوداً من الأحزاب الشيعية والكردية في إطار التشاور قبل تشكيل الحكومة المقبلة.
وذكرت "الحياة" ان رئيس الوزراء نوري المالكي بعد التيار الصدري وائتلاف علاوي والأطراف الكردية أعلن للمرة الأولى دعمه تشكيل «حكومة شراكة» تشارك فيها كل الكتل السياسية، مؤكداً (أي المالكي) أن "مفاوضات تشكيل الحكومة تجري في العراق وليس خارجه" بحسب ما جاء في الحياة اللندنية ...لقراءة المقال كاملاً أضغط على الرابط التالي:
international.daralhayat.com/internationalarticle/125684

صحيفة "الخليج" الإماراتية تناولت وجها آخر للانتخابات العراقية حيث جاء في مقالة نشرتها الخميس تحت عنوان " 4 سيناريوهات تنتظر العراق": الانتخابات العراقية التي أثارت اهتمام العالم غابت عنها ثقافة الاعتراف بالهزيمة ومباركة الفائز، وحلت بدلاً عنها ثقافة التشكيك واتهامات التزوير والتهديد بإحياء المشاريع الطائفية مرة أخرى . الأمر الذي ينذر بذهاب أمنيات وطموحات العراقيين في التغيير أدراج الرياح....لقراءة المقال كاملاً أضغط على الرابط التالي:
www.alkhaleej.ae/portal/7d23e6f8-3b46-45c1-993d-6815a6747d7c.aspx
ونقلت جريدة الدستور الأردنية خبر إبطال علماء مسلمين فتوى ً لابن تيمية بشأن الجهاد، ويشير نص الخبر الى أن علماء مسلمين أعادوا صياغة فتوى تعود الى القرون الوسطى بشأن الجهاد قائلين إن الفتوى التي كثيرا ما يسوقها الإسلاميون لتبرير الجهاد لا يمكن أن تطبق في عالم ٍ يحترم حريةَ الاعتقاد والحقوق المدنية. ونقلت " الدستور" عن مؤتمر عُقد في ماردين بجنوب شرق تركيا أنه لم يعد هناك مجال لتطبيق فتوى الفقيه ابن تيمية الذي عاش في القرن الرابع عشر الميلادي التي تقضي بالعنف والى تقسيم المسلمين في القرون الوسطى للعالم إلى "دار إسلام" و"دار كفر".....لقراءة المقال كاملاً أضغط على الرابط التالي:
www.addustour.com/ViewTopic.aspx

أخيرا إلى صحيفة "تشرين" السورية التي اخترنا منها خبرا حمل عنوان : "بطولة غرب أسيا قد تقام في اربيل" ويقول محتوى الخبر أن استضافة لبنان لبطولة غرب آسيا 2010 لكرة القدم باتت مهددة بعد إحالة الاتحاد اللبناني للعبة قرار نقل البطولة من عدمه إلى اتحاد غرب آسيا جراء عجز الأول عن تأمين الحضور الجماهيري في الملاعب، واشارت صحيفة " تشرين" الى مصدر موثوق بحسب تعبيرها الى أن البطولة ستقام اغلب الظن في مدينة اربيل باقليم كردستان العراق على أن يُتخذ قرارٌ رسمي بهذا الشأن في اجتماع اتحاد غرب آسيا المقبل المقرر في عمان في 19 نيسان الجاري . ...لقراءة المقال كاملاً أضغط على الرابط التالي:
www.tishreen.info/_sport.asp
XS
SM
MD
LG