روابط للدخول

الدفاع المدني تدرّب منتسبيها على حماية الوثائق والمستندات


باشرت مديرية الدفاع المدني ببرنامج تدريبي لمنتسبيها لتعريفهم بعمليات حفظ الأدلة الجنائية والمستندات المهمة من التلف، وتعزيز قدراتهم على استعادة ما تعرّض من تلك الأدلة والمستندات الى التلف .
مدير عام الدفاع المدني اللواء عبد الرسول الزيدي قال في حديث لاذاعة العراق الحر ان الحرائق والانفجارات التي تعرّضت لها أبنية بعض المؤسسات الحكومية تسببت بضياع العديد من الادلة والمستمسكات التي تعد مراجع ومستندات مهمة بالنسبة لتلك المؤسسات والمواطنين على حد سواء، وأشار الى ان البرنامج التدريبي يتم تنفيذه بالتعاون مع القوات الامريكية التي تقوم بمهمة تدريب مدراء دوائر الدفاع المدني في محافظات العراق كافة على كيفية حفظ الأدلة من التلف اثناء الحريق او الانفجار.
الضابط الأمريكي المشرف على عملية التدريب العقيد كيري اسن اوضح في حديث لاذاعة العراق الحر ان أجهزة الدفاع المدني ستصبح قادرة على التعامل مع الحرائق المستقبلية واطفائها، مع الحفاظ على الأدلة والوثائق دون تعرضها للتلف، واشارا الى ان القوات الأمريكية تدرب الضباط العراقيين على آلية حفظ الادلة الجنائية والمستمسكات الخاصة بموقع الحادث، لافتاً الى انهم سيقومون بدورهم بتدريب زملائهم من منتسبي الدفاع المدني.
ويستند التدريب على محورين أساسيين، يتعلق الأول بحفظ الادلة الجنائية التي قد تشير باصابع الاتهام الى مسبب الحريق او الانفجار، اما الثاني فيرتبط بكيفية حفظ المستندات والادلة الموجودة في مكان الحريق.
وذكر مدير الدفاع المدني في محافظة واسط المقدم علي حسين ان مديرية الدفاع المدني تستخدم خططاً لحفظ المستندات الموجودة في مكان الحادث من التلف، وذكر ان ان هذه الخطط تركز على عزل منطقة المستندات وإطفاء الحريق بواسطة المسحوق "الباودر" وليس الماء بالإضافة الى العديد من الإجراءات الاختصاصية الأخرى.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG