روابط للدخول

الصحافة السورية: توزيع سلة غذائية على العراقيين في سورية


أبرزت الصحف السورية الصادرة يوم السبت خبر تصدر قائمة «العراقيـة» نتائـج الانتخابـات، وغيرَه من الأخبار ذات العلاقة بالشأن العراقي.

صحيفة "البعث" الناطقة باسم الحزب الحاكم أبرزت خبر فوز "قائمة العراقية" بالأغلبية البرلمانية ونقلت عن زعيم القائمة إياد علاوي إنه على استعداد للعمل مع كل الأطراف الفائزة والتي لم تفز، من أجل تشكيل الحكومة المقبلة.
كما أبرزت الصحيفة مواقف زعيم ائتلاف دولة القانون رئيس الوزراء نوري المالكي تجاه التشكيك بالنتائج وأنه سيقدم بها طعناً، وتأكيده أنه يجري حواراً باتجاه بناء الكتلة النيابية الأكبر التي ستتولى قطعاً تشكيل الحكومة المقبلة.

موقع "شام برس" اهتم برد التيار الصدري على المالكي، ونقل عن مقتدى الصدر قوله "إن هذه التصريحات تدخل تحت نطاق الإرهاب السياسي بل إرهاب الدولة ودولة الإرهاب ولا يمكنكم الانجرار خلف النزوات والأهواء السلطوية والتضحية بأمن ودماء العراقيين من أجل وصول فلان (يقصد المالكي) إلى مركزه القديم". وأضاف مقتدى الصدر: "اعلموا، إنما شرّعت الحكومة والسلطة لأجل الشعب وليس الشعب من أجل السلطة والحكومة".

صحيفة "البعث" وفي مقال رأي قالت: "بغض النظر عمّا آلت إليه نتائج الانتخابات التشريعية العراقية من تباين في النسب التي حصلت عليها الكتل السياسية في البرلمان الجديد، فإن الفائز الأكبر والوحيد يجب أن يكون وحدة واستقرار العراق، وهو هدف لطالما عبّر عنه العراقيون".
واعتبرت "البعث" السورية أن ما أفرزته صناديق الاقتراع "لم يكن مفاجئاً كما حاول البعض القول، ولا حدثاً مغايراً للتوقعات كما توهم آخرون، وإنما نتيجة طبيعية وحالة منطقية بعد سنوات من حضور يومي للاحتلال في المفاصل والمؤسسات العراقية" ، بحسب الصحيفة.

صحيفة "الوطن" الخاصة نشرت مقالا عن ملف العراق في القمة العربية، وقالت: "لم يعد من مصلحة العرب استمرار حالة التجاهل والتغافل بعد تطاير الكثير من الشرار وتداعيات الوضع المتفاقم في العراق". وتابعت "الوطن": "ينتظر العراقيون الكثير من هذه القمة ويأملون من أشقائهم القادة العرب أن يلتفتوا لمأساتهم من خلال تبني ضفة القوى الوطنية المناهضة للاحتلال".
وعددت الصحيفة السورية بعضا من الإجراءات التي على القادة العرب القيام بها من قبيل: "استقبال وفد من القوى الوطنية الرافضة للاحتلال بصفة مراقب لسماع وجهة نظرهم".

صحيفة "البعث" نشرت خبرا عن توزيع سلة غذائية على العراقيين اللاجئين في سورية وقالت: "بدأت المؤسسة العامة السورية للخزن والتسويق بتنفيذ المرحلة الثالثة من مذكرة التفاهم الموقعة مع برنامج الغذاء العالمي بخصوص توزيع السلة الغذائية على الإخوة العراقيين في سورية، حيث سيستفيد من هذه المرحلة ألفا أسرة عراقية بمعدل إعالة أربعة أفراد".
وأضافت صحيفة "البعث": "سيستفيد كل فرد من هؤلاء بمعدل 32 دولاراً كل شهرين وسيتم التوزيع وفق طريقة حديثة تطبق لأول مرة بالعالم وهي طريقة الاتصال عبر الهاتف، وقامت المؤسسة بزيادة عدد منافذ البيع إلى سبعة مراكز بدلاً من ثلاثة، وهي موزعة على قدسيا والسيدة زينب والمنطقة الصناعية ومساكن برزة على أن يتم تعميم التجربة على باقي المحافظات السورية مستقبلاً" ، كما قالت الصحيفة.
XS
SM
MD
LG