روابط للدخول

صحيفة كردية: الأحزاب الكردية الصغيرة لن تحصل على مقاعد برلمانية


كتبت صحيفة ئاسو ان الامانة العامة لمجلس الوزراء شكلت لجنة من اجل تسوية الخلافات بين بغداد واربيل، واضافت الصحيفة نقلا عن امين عام مجلس الوزراء العراقي قوله ان اللجنة ستنظر في حل الخلافات العالقة بين بغداد وحكومة اقليم كردستان، واضاف في تصريح للصحيفة ان اللجنة ستقوم بدراسة هذه القضايا والمشاكل بدقة وتضع لها الحلول المناسبة كما اكد على انها ستدرس تفاصيل التعداد العام للسكان الذي سيجري في تشرين الثاني من هذا العام. كما ستدرس اللجنة مشكلة الوحدات الادارية التي الحقت بعد الانتفاضة في عام 1991 بادارة بعض محافظات الاقليم او المحافظات التابعة للحكومة الفدرالية وتضع الحلول المناسبة لها.
وحول نتائج الانتخابات وتداعياتها نشرت ئاسو ان من المقرر ان تعلن النتائج النهائية للانتخابات في كركوك اليوم وان يرفع الحظر عن الصناديق الستة المشمعة بالاحمر العائدة الى ناحية قره هنجير. وقال فرهاد طالباني مدير مكتب المفوضية في كركوك للصحيفة ان هناك صناديق عدة من محطات الاقتراع لم تفرز بعد . فيما نقلت الصحيفة عن مصدر مطلع في المكتب ان هناك 22 محطة تصويت علمت صناديقها بالاحمر وان من المنتظر ان تتخذ المفوضية قرارا بها واضاف المصدر ان المفوضية قررت مساء امس رفع الخط الاحمرعن ست محطات تعود لمركز سركاني في قرة هنجير وان احتساب اصوات هذه المحطات سوف يجعل التحالف الكردستاني يتقدم كثيرا على بقية القوائم. وقال المصدر للصحيفة ان هناك اكثر من 130 صندوق في قضاء الحويجة والمناطق التابعة له علمت بالخط الاحمر لم يتخذ بعد قرار بخصوصها.
صحيفة هاولاتي قالت ان الاحزاب الصغيرة التي تحالفت مع الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي في اطار التحالف الكردستاني لم تتمكن من الحصول على اية مقاعد في البرلمان العراقي. واضافت الصحيفة ان عضوا قياديا في احد هذه الاحزاب صرح لها ان هناك احتمالين امام الاحزاب الصغيرة اما الاندماج في الحزبين الرئيسيين او حل نفسها. واضاف العضو ان امام الاحزاب هذه طريقان اما التجمع في مشرووع اكبر او البقاء كدكاكين حزبية وان تعتمد على الميزانية العامة في اعالة كوادرها وقيادييها وهذا لا يخدم الصالح العام. ونقلت الصحيفة عن عضو المكتب السياسي للاتحاد الاسلامي سمير سليم قوله ان سبب عدم حصول هذه الاحزاب على كرسي في البرلمان يعود الى عدم رضا جماهير هذه الاحزاب عن تحالفها مع الحزبين الكرديين الكبيرين فيما يرى عضو المكتب السياسي للجماعة الاسلامية ناظم عبد الله ان حجم هذه الاحزاب داخل التحالف الكردستاني هو الذي حرمها من الحصول على اصوات كافية للوصول الى البرلمان.
هاولاتي تناولت الاجتماع المزمع ان تعقده الاطراف الكردستانية المعارضة بعد اعلان نتائج الانتخابات غدا بغية تحديد موقف موحد من هذه النتائج. واضافت الصحيفة ان حركة التغيير والاتحاد الاسلامي والجماعة الاسلامية ستجتمع من اجل توحيد مواقفها وان الاطراف الثلاثة عبرت عن استعدادها لذلك. وانها ستناقش كيفية المشاركة وشكل الحكومة الجديدة وموضوع انتخاب رئيس الجمهورية. واشارت الى ان المرحلة الجديدة تحتاج ليس فقط الى توحيد قوى المعارضة الكردستانية بل وان تكون شريكا جديا.
نقلت صحيفة هولير عن رئيس قائمة نينوى في الموصل خسرو كوران قوله ان استلام منصب رئيس الوزراء من قبل اسامة النجيفي هو حلم لن يتحقق. مضيفا ان القائمة العراقية اذا مارشحت النجيفي لهذا المنصب فان هذا سيكون قرارا انتحاريا لان اغلب ابناء الشعب العراقي لا يرحبون بالنجيفي. وقال كوران ان الائتلاف الوطني العراقي وائتلاف دولة القانون والتحالف الكردستاني وجبهة التوافق والاتحاد الاسلامي يمكنها تشكيل الحكومة لوحدها واختيار رئيس الوزراء من بين اعضائها واضاف ان مجموع مقاعد هذه الكتلة يصل الى 200 مقعد وهو ما يتجاوز نسبة 67% من مقاعد البرلمان ما يسمح لها بتشكيل الحكومة لوحدها.
XS
SM
MD
LG