روابط للدخول

صحيفة أردنية: صعود علاوي يشكل مرحلة جديدة للعراق والعراقيين


تقول صحيفة العرب اليوم ان قائمة العراقية واصلت تقدمها نتائج الانتخابات، بعد فرز نحو 95% من صناديق مراكز الاقتراع، منها 53% من اصوات العراقيين في الخارج، بينما هدد رئيس الوزراء نوري المالكي، زعيم ائتلاف القانون بالانقلاب على النتائج، وبالتزامن مع ذلك رفضت المفوضية العليا للانتخابات اعادة الفرز. واعلن رئيس المفوضية ان النتائج النهائية للانتخابات ستعلن يوم الجمعة المقبل.
تقول الصحيفة ان المالكي تذرّع بمطالبته اعادة عد وفرز صناديق الاقتراع يدويا، بـمطالب عدة كتل سياسية، وقال ادعو المفوضية الى الاستجابة الفورية لمطالب هذه الكتل، حفاظا على الاستقرار السياسي، وللحيلولة دون انزلاق الوضع الامني في البلاد وعودة العنف.
لكن صحيفة الغد تقول ان الانباء تضاربت حول نتائج فرز 95 % من الاصوات بين تقدم علاوي او المالكي ففي الوقت الذي تناقلت الانباء استرداد ائتلاف المالكي موقع الصدارة في الانتخابات العراقية الأحد بعد أن أعلن مسؤولون انتخابيون نتائج أولية جديدة بعد فرز 95 في المائة من أصوات الناخبين، أكدت انباء اخرى تواصل قائمة "العراقية" بزعامة علاوي تقدمها في شكل طفيف على "ائتلاف دولة القانون".
وتقول الدستور ان العراق يدخل منعطفا جديدا وسط استمرار الجدل حول نتائج الانتخابات وتداعياتها مع رفض المفوضية العليا المستقلة اعادة العد والفرز في ظل استقطاب سياسي حاد وسجالات مثيرة للقلق.
واعلن فرج الحيدري رئيس المفوضية رفض اعادة العد والفرز قائلا "اعطينا جميع الكيانات نتائج الفرز والعد على قرص مدمج بعد التدقيق فيها، وليقارنوا بين ما لديهم وبين نتائجنا. واذا كان هناك خلل ما فليواجهونا". واضاف "نحن على استعداد لاعادة العد والفرز في كل محطة اقتراع اذا ثبت ان فيها خللا، لكن ليس هناك مجال للقيام بذلك في كل البلاد".
وتقول الراي ان الزعيم الكردي مسعود بارزاني طالب بتوحيد الصفوف في اقليم كردستان العراق للحصول على «انتصارات» وعودة الاراضي «المستقطعة» في اشارة الى المناطق المتنازع عليها بين العرب والاكراد والتركمان. وأشار رئيس الاقليم إلى عدم اتخاذ اي قرار بالنسبة لعقد التحالفات حتى الآن، وقال ليس لدينا أي خط احمر على اي طرف، وسنعقد تحالفاتنا مع القوى التي تكون برنامجها وآراؤها قريبة منا.
وفي الرأي أيضاً يقول رجا طلب ان صعود علاوي يشكل مرحلة جديدة في حياة العراق والعراقيين الذين صوتوا لعلمانية الدولة وعروبتها ولرفض الطائفية والتبعية لايران، وهي مرحلة مليئة بالتحديات فهناك من يخطط عمليا لاعادة العراق الى المربع الاول بعد هزيمة مشروع « احتواء « العراق وتحويله الى ورقة سياسية في اللعبة الاقليمية.
XS
SM
MD
LG