روابط للدخول

صحيفة كردية: فشل تهدئة الأوضاع بين الاتحاد الوطني وحركة التغيير


كتبت صحيفة هاولاتي ان الجهود المبذولة لتهدئة الاوضاع بين الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة التغيير تعرضت للفشل.

واضافت الصحيفة ان مبادرة امير الجماعة الاسلامية علي بابير لم يكتب لها النجاح. وكان علي بابيرزار الرئيس جلال طالباني وقدم له مقترحات حول تهدئة الاوضاع بين الاتحاد الوطني والتغيير. ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع لم يشأ ذكر اسمه ان بابير زار نوشيروان مصطفى رئيس الحركة قبل زيارته لطالباني وان مصطفى طرح على امير الجماعة عدد من النقاط لتهدئة الاوضاع ..بينها التهدئة الاعلامية واطلاق سراح المعتقلين وايقاف حملات الاعتقال والمطاردة لاعضاء الحركة واعادة المفصولين. وقال بابير في حديث خص به الصحيفة ان عملا كهذا يحتاج الى وقت طويل. واضاف بابير انه خلال لقائه برئيس الاقليم مسعود بارزاني طلب منه ان يتدخل شخصيا لمعالجة المشكلة. واشار الى ان جهوده في هذا الصدد ستستمر. من جهته نفى عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني عماد احمد ان يكون حزبه قد تراجع عن موقفه المؤيد لتهدئة الاوضاع مع حركة التغيير وان الاتحاد الوطني يسعى الى خلق الوئام بين جميع القوى الكردستانية.


قالت هاولاتي ان لجنتين من الامم المتحدة والمفوضية العليا للانتخابات تزور كركوك للتحقيق في الشكاوى التي قدمت حول حصول عمليات تزوير واسعة في بعض مناطق المحافظة، وان هناك احتمال ان تقوم اللجنتان بالغاء الاصوات في عدد من المناطق. فيما اتهم مسؤول مركز تنظيمات كركوك للاتحاد الوطني الكردستاني رفعت عبد الله الامم المتحدة بالتحيز للقائمة العراقية مضيفا ان اللجنتين بدلا من التحقيق بعدالة ومساواة في عمليات التصويت التي جرت في كركوك فانهما عكفا على التحقيق في اصوات الكرد فقط. واضاف عبد الله ان الامم المتحدة في كركوك تدعم علانية القائمة العراقية مؤكدا ان التحالف الكردستاني سوف لن يقبل بذلك. ونقلت الصحيفة عن مدير مكتب المفوضية في كركوك فرهاد طالباني قوله ان لجنة الامم المتحدة مجتمعة الان وان الاطراف السياسية يمكنها ان تبدي ملاحظاتها .و حول مسألة ابطال عدد من الاصوات في مناطق الحويجة قال طالباني ان التحقيق جاري وان المفوضية ستتخذ قراراتها حسب التعليمات اذا ما ظهرت اية تزويرات في هذه المناطق.


تناولت الصحيفة استمرار عملية اجبار اللاجئين الكرد على مغادرة بعض الدول الاوربية حيث كشفت المفوضية العامة لللاجئين العراقيين ان 150 لاجئا ارسلوا الى اقليم كردستان خلال الاسبوع الماضي فيما تستعد عدد من الدول الاوربية الى ارسال لاجئين اخرين الى الاقليم خلال الايام المقبلة. ونقلت الصحيفة عن مدير المفوضية ريبوار حسين ان المعلومات التي حصلت عليها المفوضية من سجون السويد تفيد ان 67 لاجئا عراقيا قد ارسلوا من سجون مختلفة في السويد الى مطار بغداد الدولي واقتيدوا بحماية جنود سويديين الى الطائرات التي اقلتهم. فيما نقلت عن مدير مفوضية اللاجئين الكردستانيين ئامانج عبد الله ان 150 لاجئا وصلوا الى اقليم كردستان هذا الاسبوع من بريطانيا والسويد مطالبا برلمان اقليم كردستان بالعمل على ايقاف عمليات الترحيل القسرية هذه.

نشرت الصحيفة ان ستة مرشحين عراقيين قد حصلوا اعلى الاصوات في الانتخابات الاخيرة وهم على التوالي نوري المالكي الذي حصل على اكثر من 460 الف صوت في بغداد واياد علاوي الذي حصل على 286 الف صوت في بغداد ايضا فيما حصل اسامة النجيفي على 220 الف صوت في الموصل وطارق الهاشمي على 143 الف صوت في بغداد بينما حصل مرشح قائمة التغيير في السليمانية حاكم لطيف على 81 الف صوت وحصل خالد شواني على 57 الف صوت في كركوك.
XS
SM
MD
LG