روابط للدخول

صحيفة مصرية: محامون عرب يطالبون القمة العربية بمساعدة العراق


تابعت صحف القاهرة نتائج الإنتخابات العراقية التي باتت تتأرجح ما بين فوز ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي أو فوز القائمة العراقية برئاسة إياد علاوي في وقت وصلت فيه عمليات الفرز إلى 83% من أصوات المقترعين.
وأبرزت الأهرام شبه الرسمية إعلان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق رفضها الإدعاءات بالتلاعب في الانتخابات وأشارت الصحيفة نقلا عن المتحدث باسم مفوضية الانتخابات القاضي قاسم العبودي إنه سيتم تزويد جميع الكيانات السياسية بأقراص مدمجة لـ25 ألف مركز انتخابي تضم صورا لاستمارات التصويت كما وردت من المحطات الانتخابية من أجل طمأنتهم بشفافية سير عمل المفوضية.
وفي سياق متصل أشارت الجمهورية شبه الرسمية إلى أن ائتلاف دولة القانون برئاسة رئيس الوزراء نوري المالكي استعاد التقدم مرة أخرى على ائتلاف العراقية بزعامة إياد علاوي بعد فرز 83% من الأصوات موضحة أن النتائج الجزئية كشفت أن ائتلاف دولة القانون حقق تقدما في 7 محافظات من بين 18 محافظة ويتقدم بنحو 40 ألف صوت على مستوى البلاد لكن الصحيفة في الوقت نفسه أكدت نقلا عن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أن الأرقام التي أعلنت حتى الآن لا يمكن اعتمادها بشكل نهائي لاحتساب عدد المقاعد وهي بحاجة إلى عدة أيام حتى تنتهي عملية الفرز والعد.
وإلى اليوم السابع المستقلة التي اهتمت بدعوة وجهها المحامون العرب إلى ملوك ورؤساء الدول العربية في مؤتمر القمة المزمع عقده في طرابلس بليبيا 27- 28 مارس الحالى لاتخاذ موقف حاسم لمساعدة العراق على الخروج من محنته واستعادة سيادته الكاملة حتى يعود العراق قوياً فعالاً موحداً مساهماً في بناء المشروع الحضاري العربي.
أخيرا نطالع في المصري اليوم المستقلة اعترافات رئيس الوزراء البريطاني جوردن براون بأنه أعطى معلومات خاطئة حول ميزانية الدفاع عندما أدلى بشهادته أمام لجنة شيلكوت الخاصة بالتحقيق حول غزو العراق وأوضحت الصحيفة أن براون- وزير المالية فى حكومة تونى بلير- لدى إدلائه بشهادته أمام لجنة تشيلكوت في الخامس من مارس قال إنه لبى كل ما طلبه الجيش من أموال عند إعداد الحرب سنة 2003 لكنه عدل عن تلك التصريحات خلال جلسة المساءلة الأسبوعية أمام مجلس العموم البريطاني.
XS
SM
MD
LG