روابط للدخول

اهتمام الصحف الأردنية بالانتخابات العراقية ومشاورات الكتل السياسية


صحف الاردنية

صحف الاردنية

تقول صحيفة الدستور إنها علمت من مصادر مقربة من الدكتور أياد علاوي، أن ثمة تشاوراً بين الائتلاف العراقي والقائمة العراقية والتحالف الكردستاني من جهة وقائمة دولة القانون من الجهة الثانية حول تعيين علاوي رئيسا للوزراء وتخيير المالكي أن يكون نائبا لرئيس الجمهورية أو أي منصب آخر يختاره بنفسه. وأشارت المصادر، إلى أن المالكي وافق ويدرس حاليا هذا المقترح.
وقالت المصادر إن الأكراد مصممون على أن يكون رئيس الجمهورية كرديا، فيما رفضت الكتل الثلاث هذا الشرط، مطالبة بإشغال هذا المنصب بشخصية تمثل العرب السنة، مؤكدة انه سيتم اختيار طارق الهاشمي رئيسا للجمهورية، على أن يكون رئيس البرلمان كرديا.
لكن الغد تنقل عن انتصار علاوي من قائمة العراقية أن الأكراد عنصر مهم بالنسبة للعراق. والعراقية تجري محادثات وحوارات مع الكل، لكن لم يتم التحالف رسميا مع أي كتلة حتى الآن.
وتنقل عن سامي شورش المتحدث باسم التحالف الكردستاني في اربيل انه ليس مهما تحديد من هو الأقرب إلى الأكراد بل البرنامج الذي يقدمونه، وحتى هذه اللحظة لم تتضح ملامح البرامج السياسية لهؤلاء السياسيين.
وتنقل عن النائب عن المجلس الإسلامي الأعلى حميد المعلا الساعدي أن المجلس منفتح على الجميع وبشكل عام لا يوجد خط احمر على من اختاره الشعب العراقي سواء كان المالكي أو غيره".
كما تنقل عن علي الموسوي مستشار المالكي أن هناك محاولات مبرمجة لتأليب الكتل ضد ائتلاف دولة القانون والمالكي, واستدرك موضحا انه ستتم مخاطبة كل القوائم من دون استثناء لتشكيل الحكومة. لكن قد يكون التحالف الكردستاني والتوافق وبعض أطراف القائمة العراقية والائتلاف الوطني والكتل الصغيرة اقرب إلى ائتلاف دولة القانون.
وتنقل الرأي عن الجنرال ديفيد بتريوس أن التقدم الذي أحرز بالعراق ما زال هشا وما زال من الممكن أن يتبدد رغم تراجع العنف والانتخابات العامة الناجحة التي أجريت هذا الشهر وغيرها من الانجازات.
وتابع في جلسة لمجلس الشيوخ الأمريكي أن العراق يواجه تحديات لا تحصى ستكون واضحة خلال عملية ستتسم على الأرجح بالصعوبة مع اختيار مجلس النواب لرئيس الوزراء المقبل.
وتقول العرب اليوم إن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية قال إن كل الإشراف الدولي أكد سلامة الانتخابات العراقية. وقال نأمل أن نشهد تشكيل حكومة جديدة في أسرع وقت ممكن والمنطقة كلها ستستفيد من الأمن في العراق .وفي الإثناء قررت السلطات المحلية في محافظة واسط حظر تناول المشروبات الكحولية وبيعها ومصادرة الكميات التي يتم ضبطها في خطوة هي الثالثة من نوعها.
XS
SM
MD
LG