روابط للدخول

الصحافة الكردية تركز على أصداء يوم الاقتراع


كشفت صحيفة هوال أن مراقبي القوى السياسية الكردية في قضاء الحويجة بمحافظة كركوك قد تعرضوا يوم الالنتخابات للتهديد بالقتل و العديد من المراكز الانتخابية أخليت بسرعة من قبل المراقبين.

وأضافت الصحيفة استنادا إلى المعلومات التي حصلت عليها أن عمليات تزوير واسعة حصلت في قضاء الحويجة والمناطق التابعة لها بما يصب في مصلحة القائمة العراقية، وأن ذلك ظهر في النتائج الأولية في القضاء التي تشير إلى أن القائمة العراقية حصلت على 92% من أصوات الناخبين فيه وهو ما جعل المفوضية العليا للانتخابات تنظر إلى الأمر بعين الريبة. وأضافت الصحيفة أن الاتحاد الإسلامي الكردستاني سحب من المفوضية كل الشكاوى التي تقدم بها ضد التحالف الكردستاني عندما انكشف موضوع التزويرات في الحويجة من أجل تجنب إغلاق أي صندوق في المناطق الكردية بسبب أي شكوى من هذه الشكاوى. وقد عبر الاتحاد الإسلامي عن مخاوفه من أن تؤثر التزويرات التي جرت في الحويجة على نتائج الانتخابات وتحويلها لصالح القائمة العراقية.

في خبر آخر كتبت الصحيفة أن نقابة صحفيي كردستان عبرت عن قلقها من بقاء القبول في الجامعات للصحفيين في إطار التزكيات الحزبية الضيقة التي توفر المقاعد الدراسية للصحفيين. وقال عضو في مجلس النقابة إن أعضاء النقابة يتعرضون إلى هضم لحقوقهم في الدراسة. وأضافت الصحيفة أن عضو مجلس النقابة شوان داوودي قال إن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بعد مباحثات مستمرة معها أصدرت أمرا بتخصيص 10% من مقاعد الجامعات و30% من مقاعد المعاهد للصحفيين وحسب الشروط المحددة. وأضاف أن جامعة السليمانية لم تعمل بهذا القرار وحرمت أعضاء الننقابة من حقوقهم فيما قبلت جامعة أربيل ستة أعضاء من النقابة حسب القرار لكنها قبلت أضعاف هذا العدد بتزكيات حزبية وبدون شروط. وأشار داوودي إلى أن معهد كركوك رغم حداثة تشكيله إلا أن أقسامه لا تتضمن أي عضو من أعضاء النقابة، وأن لجنة التعليم العالي تتعاون بشكل جيد مع النقابة وأنها اقتنعت أن هناك ظلما وحيفا وقع على الصحفيين وأن الجامعات تؤخر دراسة الطلبة من أعضاء النقابة حتى يصل التأخير إلى مرحلة يلغى معها عامهم الدراسي وأن مجلس النقابة قد تحدث عن هذا الموضوع بالتفصيل.

هوال نقلت عن مصادر خبرية في مفوضية الانتخابات بمحافظة كركوك أن نسبة المشاركة في التصويت الخاص أكثر من 80%. وأضافت المصادر نفسها أنه لم تسجل أي حالة من الخروقات خلال عملية التصويت الخاص ولكن المشكلة الأساسية التي واجهت المقترعين كانت عدم وجود أسماء البعض. ونقلت مصادر أن آد ملكيرت رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق زار كركوك عشية الانتخابات والتقى ممثلي الكيانات السياسية فيها. وفي لقاء قصير معهم انعقد في القاعدة الأمريكية أبدى ارتياحه لسير العملية الانتخابية في كركوك وانه لم يتلقى شكاوى حول وجود خروقات أثناء سير عملية الانتخابات البرلمانية من ممثلي الكيانات السياسية في المدينة.

الصحيفة تناوات أيضا عمليات إطلاق الأعيرة النارية في كركوك عشية ظهور أول توقعات نتائج الانتخابات ما أدى إلى جرح وإصابة العديد من المواطنين. وأضافت الصحيفة أن ليلة يوم السابع من آذار شهدت إطلاق نار مكثف في مدينة كركوك وأن اثني عشر مواطنا جرحوا بسبب ذلك.
XS
SM
MD
LG