روابط للدخول

رهينة بريطاني يتهم خاطفيه بتعذيبه


أكد الرهينة البريطاني بيتر مور الذي احتُجز في العراق عامين ونصف العام حتى الافراج عنه اواخر العام الماضي ، انه تعرض الى التعذيب وعمليات اعدام وهمية مارستها عصابة خطف حسنة التدريب.
واضاف مور في مقابلة نشرتها صحيفة التايمز اليوم الجمعة ان خاطفيه كانوا يرتبطون بصلات مع الحكومة العراقية ونفى تكهنات المخابرات الأميركية بأنه امضى شطرا من فترة احتجازه في ايران.
وقال خبير البرمجة البريطاني انه خُطف مع اربعة حراس بريطانيين من مبنى وزارة المالية في ايار عام 2007 في عملية نفذها عشرات المسلحين كانوا يرتدون ملابس قوى الأمن العراقية. واشار الى انه "كان لديهم تمثيل في الحكومة".
XS
SM
MD
LG