روابط للدخول

سجلت الإنتخابات التشريعية العراقية حضورا واسعاً لوسائل الإعلام المحلية والأجنبية، لكنها لم تخل من حدوث بعض الانتهاكات لحقوق الصحفيين والإعلاميين، إذ أكد مرصد الحريات الصحفية في العراق أن الانتخابات العامة شهدت يوم الاقتراع انتهاكات وصفها بالقمعية الخطيرة مارستها جهات عسكرية وأمنية بحق الصحفيين ومؤسساتهم الإعلامية وكان إقليم كردستان الأكثر شدة، حيث شهد 23 انتهاكاً فيما شهدت بغداد والمحافظات الأخرى 27 انتهاكاً.
وأكد المرصد في بيان تعرض صحفيين وفرق إعلامية للمنع والاعتقال في بعض الحالات، وإغلاق القوات العسكرية الخاصة دور طباعة في بغداد واعتقال 6 أشخاص مازال مصيرهم مجهولاً بحجة التحريض على العنف وقيام قوات أخرى بغلق صحيفة أسبوعية ومصادرة معدات الكترونية منها.
مدير مرصد الحريات الصحفية في العراق زياد العجيلي أوضح في حديث لإذاعة العراق الحر ان غياب القانون كان واضحاً من خلال ما قامت به القوات الأمنية و العسكرية في بغداد ومدن العراق الأخرى في التعامل مع قضايا النشر والتغطية الإخبارية المكفولة دستورياً، لافتاً الى ان جميع حالات الاعتقال أو غلق المؤسسات لم تأت بأمرٍ قضائي إنما بتوجيهات حكومية فقط.
الصحفي أيسر علي يؤكد أن الصحفيين في بعض المراكز الانتخابية تعرضوا إلى مضايقات من قبل قوى الأمن أثرت على تحركاتهم وهم يحاولون تغطية سير الانتخابات.
مدير مرصد الحريات الصحفية يحذر من مؤشرات خطيرة جدا تهدد حرية الصحافة في العراق وربما تؤدي إلى غيابها إذا ما بقيت الأجهزة الأمنية تتعامل مع الصحفيين والإعلاميين وفق توجيهات الحكومة وبغياب القانون.
في إقليم كردستان سجلت أيضا انتهاكات ضد الصحفيين وصفت من قبل مرصد الحريات الصحفية بالأكثر شدة. مراسل إذاعة صوت أميركا القسم الكردي الصحفي عمر فرهادي أكد لإذاعة العراق الحر أنه منع من دخول مركز انتخابي لتغطية الانتخابات دون أن يعرف أسباب هذا المنع، بالرغم حصوله على تصريح خاص بالصحفيين الدوليين من مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لتغطية الانتخابات.
إذاعة العراق الحر اتصلت بنقيب الصحفيين في إقليم كردستان فرهاد عوني لمعرفة موقف النقابة من الانتهاكات التي تعرض لها عدد غير قليل من الصحفيين. عوني أكد أن النقابة ستجتمع الأربعاء لمناقشة التقارير التي وصلت للنقابة والتي قامت بجمعها لجان خاصة بحماية الصحفيين تابعة لنقابة صحفيي كردستان، مشيرا إلى أن النقابة ستصدر لاحقا بيانا توضيحيا عن هذه الانتهاكات ..
مرصد الحريات الصحفية دعا في بيانه الكتل السياسية والأجهزة الحكومية وقوات الشرطة والجيش إلى احترام معايير الديمقراطية والعمل وفق الدستور والقوانين العراقية.
مدير المرصد زياد العجيلي بيّن لإذاعة العراق الحر أنهم تحركوا لفتح قنوات حوار مع أغلب القوى والتيارات السياسية للتأكيد على حماية حقوق الصحفيين والتعامل مع الصحفيين وفق القانون والدستور العراقي.
المزيد من التفاصيل في سياق الملف الصوتي الذي ساهم في إعداده مراسلو إذاعة العراق الحر في بغداد (غسان علي) وفي اربيل (عبد الحميد زيباري).
XS
SM
MD
LG