روابط للدخول

إنجاز مجسر كبير بجانب الرصافة ببغداد


رئيس الوزراء نوري المالكي يفتتح المجسر

رئيس الوزراء نوري المالكي يفتتح المجسر

مجسر الطالبية الكونكريتي الذي يربط بين منطقة القاهرة وحي اور وتتفرع منه ثمانية مقتربات على شكل مداخل ومخارج ترتبط مع طريق محمد القاسم السريع ذهاباً واياباً، يُعَدُّ الرابع من نوعه في قائمة المجسرات المنجزة في العاصمة بغداد بعد مرحلة التغيير من عام 2003.
المجسر نفذته شركتان من القطاع الخاص بالاستعانة بالخبرة والتكنولوجيا الألمانية حسب تاكيد المدير لتنفيذي للجهة المنفذة كمال عبد اللطيف الذي قال ان " تكلفة المجسر وصلت الى قرابة 28 مليون دولار، وتم تشييده بفترة زمنية اقتربت من عامين، وقد صمم لاستيعاب الزخم المروري في المناطق التي يخدمها لغاية عام 2030، وهو مكون من 75 فضاء بعرض 24 متر يتفرع الى ثمانية مقتربات".
من جهته اعتبر رئيس دائرة المهندس المقيم في امانة بغداد زيد فيصل المجسر الاول من نوعه من حيث المواصفات الهندسية والتصاميم الفنية التي تنفذها ايادي عراقية، مضيفا:
" يبلغ طول المشروع حوالي 700 متر وفيه 57 فضاء باعماق تصل الى 22 متر ويحوي قرابة 30 الف متر مكعب من الكونكريت وفية حوالي 10 الاف طن حديد".
ولفت مدير عام دائرة التخطيط والمتابع في امانة بغداد سعيد جاسم محسن الى ان العديد من المناطق التي تشهد ازدحامات واختناقات مرورية في بغداد تنتظر اكمال مراحل التنفيذ لتسعة مجسرات مماثلة ما تزال قيد الانجاز بلغت كلفتها قرابة 100 مليار دينار عراقي توزعت في مناطق "المنصور واليرموك والعلاوي والصالحية وباب المعظم و ساحة الخلفاء وساحة المستنصرية ".
وأعرب العديد من أهالي حي القاهرة وحي اور عن أملهم في ان يسهم المشروع في تخفيف حدة الازدحامات المرورية في مناطقهم وتسهيل حركة تنقلهم اليومية والا يغلق لدواعٍ امنية كما في الاجراءات التي رافقت بعض المجسرات المماثلة التي انجزت وظلت مغلقة امام حركة المركبات حتى اليوم خوفا عليها من الاستهداف من قبل الارهابيين.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG