روابط للدخول

رجال ونساء، من يضغط بإتجاه إختيار المرشح للإنتخابات؟


مع قرب موعد اجرائها، أصبحت الانتخابات حديث الناس اليومي سواء في الشارع او في البيت، وقد يكون البعض حسم مسألة اختيار المرشح الذي يراه مناسبا بعد ان زادت وتيرة الدعاية الانتخابية في الشارع وعبر وسائل الاعلام، لكن المترددين بشأن اختيار الكيان والمرشح يبدون وكأنهم اكثر الناس نقاشا حول الانتخابات، وقد يتأثرون برأي الاهل والاصدقاء ورفاق العمل، أما النساء فقد يُمارس على اعداد كبيرة منهن ضغط من قبل الزوج او الاب او الاخ لاختيار المرشح بحسب ما يرونه مناسبا، وقد يكون تاثيرهم عليهن قوياً في يوم الإقتراع، كما اشار اليه المواطن ابو ميلاد الذي اكد ان زوجته ستصوت على من سيُصوت له.
ويقر الطالب الجامعي الشاب حسين عبد الرحمن بانه يؤثر على اخواته، ويعزو ذلك الى طبيعة المجتمع الشرقي الذي يغلب فيه رأي الرجل على رأي المرأة.
ومازال المواطن ابو ياسر محتيّراً، ولا يعرف من سيختار، ولان لديه تاثيراً كبيراً على عائلته، ذكورا واناث، فهم حائرون مثله لم يقرروا بعد من سيختارون من المرشحين، وانه يخشى ان يقرر بدلاً عنهم في اختيار المرشح ثم يندم على هذا الاختيار.
ويعترف المواطن سمير حنا بانه لايستطيع اجبار زوجته على اختيار مرشح بعينه لانها في النهاية ستصوت بعيدا عن انظاره وربما تخالفه الرأي.
وتؤكد الناشطة النسوية ليزا نيسان ان حرية واسعة اصبح لدى المراة لابداء رايها واختيار من تراه مناسبا، لكنها لم تستبعد ممارسة ضغوط على المراة من قبل عائلتها بسبب طبيعة المجتمع الذي تغلب عليه الصفة الذكورية.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG