روابط للدخول

النازحون يصوتون في محطاتهم الخاصة في دهوك


أبدى نازحون ومهجرون قصدوا محافظة دهوك خلال الأعوام الأخيرة هربا من الأعمال الأرهابية والأوضاع الأمنية غير المستقرة التي شهدتها أغلب المحافظات العراقية الوسطى، ابدوا استعدادهم وحماسهم للمشاركة في الإنتخابات المقبلة من خلال التصويت في المحطات التي خصصت لهم في بعض المراكز الانتخابية المنتشرة في ارجاء المحافظة.
عبدالكريم محمد نازح قصد دهوك قبل عامين بيّن انه مع عائلته سيذهبون الى صناديق الاقتراع يوم الانتخابات، مشيراً الى أن المفوضية هيأت لهم كافة التسهيلات التي تمكنهم من الإدلاء بأصواتهم ،لكنه ألمح الى انهم كانوا يطمحون في أن يكونوا في مدينتهم (الموصل) ومع اقرانهم ليشاركوهم فرحة الانتخابات .
وأبدى عبدالله حازم استياءه من عدم قدرته مع آخرين في المشاركة في هذه الانتخابات، مثل ما حصل لهم في الانتخابات السابقة،لعدم تمكنهم من جلب بطاقاتهم التموينية معهم، مشيرا الى ان العديد من النازحين يعاني من مشكلة عدم قدرتهم على التصويت لسبب او لآخر، كعدم امتلاكهم وثائق قانونية او عدم ورود اسمائهم في سجلات المراكز الانتخابية.
من جهته اوضح مدير مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في دهوك بيار طاهر الدوسكي ان "عدد المهجرين والنازحين الذين يحق لهم الأدلاء بأصواتهم في محافظة دهوك يبلغ 35225 ناخب، واشار الى فتح 166 محطة اقتراع ضمن مراكز التصويت المتوزعة في ارجاء المحافظة، وقال ان المفوضية قد تلجأ الى نصب خيام اذا ما عجزت عن توفير صفوف في المدارس التي ستصبح مراكز انتخابية".
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG