روابط للدخول

قطاع الثروة الحيوانية يحقق نمواً في عام 2009


في الوقت الذي تتواصل فيه الخطط الحكومية الرامية الى وقف تدهور قطاع الثروة الحيوانية الذي بدأ منذ مطلع تسعينات القرن الماضي، أعلنت وزارة الزراعة عن تحقيق نمو واضح في الثروة الحيوانية خلال عام 2009 .
مدير عام شركة خدمات الثروة الحيوانية في الوزارة صلاح فاضل عباس قال ان النمو يقدم دفعة قوية لجهود اعادة تأهيل هذا القطاع الحيوي.
عباس أوضح في حديث لاذاعة العراق الحر ان النمو الذي سجلته وزارة الزراعة في الثروة الحيوانية بلغ اكثر من مليون رأس من الأغنام ونحو مليون رأس من الأبقار و100 ألف رأس من الجاموس كزيادة الاحصاءات الرسمية السابقة .
ويشير المسؤول الحكومي الى ان هذا النمو تم تسجيله بوضوح اكبر في قطاع الدواجن ايضا.
ويعزو عباس اسباب هذا النمو الى الدعم الحكومي الذي تم تقديمه لقطاع الثروة الحيوانية خلال العامين الماضيين في اطار ما يعرف بالمبادرة الزراعية التي اطلقتها الحكومة قبل ثلاث سنوات.
الى ذلك يقول المحلل الاقتصادي العراقي حسام الساموك ان العراق مهيأ لتحقيق نمو اكبر بكثير من المتحقق حتى الان في مجال الثروة الحيوانية.
لكن الساموك يدعو الى مأسسة الدعم الحكومي للقطاع الانتاج والابتعاد عن اسلوب المبادرات المتقطعة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG