روابط للدخول

صحيفة أردنية تهتم بمشروع قانون عراقي لإقامة تجارة حرة بين البلدين


تقول صحيفة الدستور إن الحكومة العراقية وافقت على اقتراح مشروع قانون تصديق اتفاقية إقامة منطقة تجارة حرة بين الأردن والعراق.

وتتضمن الاتفاقية أن يقوم الطرفان بإلغاء الرسوم الجمركية والضرائب الأخرى ذات الأثر المماثل على السلع ذات المنشأ الوطني وأن تحرر كافة السلع المتبادلة بين البلدين من كافة القيود غير الجمركية ويوفر الطرفان المتعاقدان الحماية وتطبيقها فيما يتعلق بحقوق الملكية الفكرية والتجارية والصناعية. ويعمل الطرفان على تسهيل دخول الشاحنات والبضائع وتشجيع التعاون التجاري من خلال تشجيع الأنشطة الصناعية المشتركة وإنشاء مجلس مشترك لرجال الأعمال من البلدين.

وتقول الغد إن الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ نفى أن لا يكون حاصلا على شهادة الإعدادية، الأمر الذي استدعى استبعاده عن الترشح للانتخابات، معتبرا أن حملة تقف وراء هذه الإشاعة قادتها فضائيتان عراقيتان، على خلفية موقف سابق له من اتحاد كرة القدم العراقي.

وفي صحيفة الغد يقول سامي شورش إن في العراق إرثاً كبيراً من المشكلات، وسجلا هائلا من الجرائم والمطالبات القانونية خلّفها أو خلقها النظام السابق. في هذا الإطار، لا بد للعراقيين من أن يتصالحوا ويتصافوا ويتطلعوا إلى المستقبل عوضاً عن التشبث بأحقاد الماضي. كذلك، لا بد من القفز على ذلك الإرث الأسود والحؤول دون تحوّله إلى ثقافة سياسية وأخلاقية تدفع بحياة العراقيين وعلاقاتهم الإنسانية إلى أتون مدمر من البغض والكراهية والانتقام المتبادل. لكن في الوقت عينه، لا بد من عدم نسيان ذلك الإرث، ولا بد من الحرص على استثماره كمصدر لإغناء التعايش السلمي وأساس لبناء علاقات طبيعية ومتجانسة بين العراقيين.

وتقول الرأي إن رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير أكد أن دافعه لم يكن تغيير النظام العراقي، وإنه قرر المشاركة في الحرب بسبب خرق الرئيس العراقي السابق صدام حسين لقرارات الأمم المتحدة، وليس بدافع تغيير النظام. ونفى بلير أن يكون عقد اتفاقا «سريا» في نيسان 2002 مع الرئيس الأميركي السابق جورج بوش.

ومن أخبار الفن تنقل العرب اليوم عن مصدر مقرب من الفنان كاظم الساهر بأن كاظم لم يتسلم أي دعوة للمشاركة في ما سمي بمسيرة فناني الأمة والتي أعلن عنها في غزة عبر العديد من المواقع والصحف بالخليج، وردا على استفسار لـ" العرب اليوم" قال مدير أعمال كاظم إن أهل غزة هم أهلنا وقلوبنا معهم ويشرفنا لقاؤهم.
XS
SM
MD
LG