روابط للدخول

استنفار في النجف استعداداً لزيارة الاربعين في كربلاء


مرقد الإمام الحسين في كربلاء

مرقد الإمام الحسين في كربلاء

مع حلول زيارة الاربعين في كربلاء، تتوقع الأوساط الرسمية والشعبية في النجف مرور أعداد كبيرة من الزوار القادمين من المحافظات الجنوبية سيرا على الاقدام عبر المدينة الأكثر محاذاةً الى كربلاء، ما يجعل هاتين المدينتين تشتركان في العديد من الاجراءات، وبخاصة في مواسم الزيارت.
محافظة النجف استنفرت جهودها على المستويين الرسمي والشعبي استعداداً للزيارة التي لم يتبقَ على احيائها سوى ايام معدوات، إذ اتخذت الحكومة المحلية كافة الاحترازات الامنية اللازمة للزيارة عبر خطة امنية يشترك فيها اكثر من عشرين الف عنصر امني.
محافظ النجف عدنان الزرفي اكد ان العنصر الاستخباراتي سيكون مكثّفا في الخطة الامنية الموضوعة، مشيراً الى التعاقد مع ثلاثة الاف عنصر تم نشرهم في جميع مفاصل المحافظة.
وعلى المستوى الشعبي، باشرت الاوساط الشعبية النجفية منذ اكثر من اسبوع نشر مواكب الخدمة التي اعتادت على نشرها سنوياً على الطريق بين مدينتي النجف وكربلاء، واكد اصحاب المواكب انهم مستمرون بتقديم كافة الخدمات للزوار لحين انتهاء مراسم الزيارة.
الخطة الساندة التي وضعت من قبل الدوائر الأخرى، وخصوصاً الطبية منها تضمنت استنفار كافة الدوائر الصحية في المحافظة، بنشر مفارزها اضافة الى تهيئة المستشفيات لأي طارئ قد يحصل، وقال الناطق الاعلامي باسم دائرة صحة النجف سالم نعمة في حديث لاذاعة العراق ان دائرته قامت بنشر اكثر من ثلاثين مفرزة طبية تقدم الخدمات للزوار.

كما تشتمل الخطة الساندة اشتراك جميع الدوائر الخدمية الاخرى في تقديم الخدمات للزوار المتمثلة بتوزيع الماء الصافي والوقود لمواكب الخدمة.
المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG