روابط للدخول

صحف القاهرة : انفجار انتحاري يستهدف وزارة الداخلية العراقية


مرة أخرى تعود أنباء العنف في العراق لتحتل الصدارة في الصحف القاهرية، فقد احتل نبأ التفجير الانتحاري الذي استهدف وزارة الداخلية العراقية مكانا بارزا في الصفحات الأولى من صحف الصباح في القاهرة.

نبدأ بالأهرام شبه الرسمية، حيث أوردت في صفحتها الأولى إعلان مصادر أمنية عراقية عن هجوم انتحاري جديد، وأكدت المصادر في الوقت نفسه عدم ارتباطه بسلسلة الانفجارات التي وقعت الاثنين في العاصمة العراقية بغداد، ونقلت الأهرام عن المصادر قولها إن "الهجوم استهدف وزارة الداخلية العراقية في وسط بغداد‏‏ بواسطة انتحاري يقود سيارة ملغومة اصطدم بمبنى مديرية الأدلة الجنائية في منطقة الكرادة في وسط بغداد ودمره تماما‏، ما أدى إلى مصرع ‏ثمانية عشر‏ شخصا‏، وإصابة‏ ثمانين‏ آخرين على الأقل،‏ من بينهم ضباط شرطة بمختلف الرتب‏، بالإضافة إلى عدد من المدنيين‏،‏
في نفس الوقت الذي استبعد فيه المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ وجود صلة بين التفجيرات الثلاثة التي استهدفت فنادق يقيم بها أجانب ببغداد يوم الاثنين،‏ وتنفيذ حكم الإعدام في وزير الدفاع العراقي الأسبق علي حسن المجيد المعروف بعلي الكيماوي‏.‏
وفي سياق آخر نقلت اليوم السابع المستقلة عن كبير المستشارين القانونيين السابق في مكتب وزير الخارجية البريطاني مايكل وود أمام لجنة التحقيق قوله عن مشاركة بريطانيا في الحرب على العراق، إن تلك الحرب كانت غير شرعية، وذكرت الصحيفة أن وود قال أمام اللجنة "لقد رأيت أن استخدام القوة ضد العراق في مارس 2003 يناقض القانون الدولي"، مضيفا أن مجلس الأمن الدولي لم يسمح باستخدام القوة، ولم يكن لذلك أي سند قانوني".
أخيرا تنقل الجمهورية عن أحد قادة الحرس الثوري الإيراني مسعود جزايري أن بلاده ستطلق مناورات للصواريخ والأسلحة في شهر فبراير‏ المقبل تزامنا مع الاحتفالات بذكرى الثورة الإيرانية، وتشير الصحيفة المصرية أيضا ‏إلى أن مجلة دير شبيجل الألمانية نقلت عن تقرير مخابراتي سري أن إيران ستمتلك أول قنبلة نووية في غضون عام‏ وذلك بعد تصغير حجمها ليتم حملها على صاروخ باليستي‏.‏
XS
SM
MD
LG