روابط للدخول

ورشة عمل في اربيل عن دور الإعلام في العملية الانتخابية



للإعلام دور مهم في إدارة إي عملية انتخابية خصوصا والدور الذي يلعبه الإعلام في العراق وهذا ما دفع مركز المعلومات والدراسات الإستراتيجية الكردستاني إلى عقد ورشة عمل ضمت عددا غير قليل من أكاديميين مختصين في الشأن الإعلامي فضلا عن ممثلي عدد من وسائل الإعلام الكردية لمناقشة تأثير الإعلام على رؤية الناخب العراقي للعملية الانتخابية.
ورشة العمل التي انعقدت في اربيل صباح يوم الثلاثاء تحت شعار دور الإعلام في إدارة العملية الانتخابية لانتخابات مجلس النواب العراقي أكد محاضروها على ضرورة حيادية الإعلام في تغطية إي نشاط انتخابي.
في حين عبر رئيس المركز الدكتور ارأس قادر عن مخاوفه من ان تؤثر عمليات ما تعرف بنشر الغسيل السياسي قبيل الانتخابات وتاثيرها على ثقة الناخب في الانتخابات وهذا بالتالي سيؤثر بشكل كبير على المشاركة في هذه الانتخابات، على حد تعبيره.
من جانبه راى أستاذ الإعلام في كلية الإعلام جامعة صلاح الدين بهاد قرداغي ان الخلل يكمن في وسائل الإعلام نفسها التي لا تدار من قبل أكاديميين مختصين في الشأن الإعلامي، كما إن اغلب وسائل الإعلام العراقية تحمل أجندات سياسية هدفها الترويج الإعلامي لصالح كتلتها السياسية حتى ان كان على حساب الناخب العراقي.
إما الصحفي ممتاز حيدري الذي سبق ان شغل منصب نقيب صحفيي كردستان العراق لأكثر من عام فقد عبر عن أسفه لعدم استجابة عدد غير قليل من الإعلاميين الذي وجهت لهم الدعوات لحضور ورشة العمل هذه التي يراد لها إن تضع خارطة طريق لإدارة العملية الانتخابية بصورة حيادية.
يذكر إن عددا غير قليل من وسائل الإعلام كانت قد بدأت بشن حملات وصفها البعض بأنها تشبه إلى حد بعيد حملات التسقط السياسي، خصوصا بعد قيام هيئة المساءلة والعدالة بمنع نحو 512 من الدخول إلى المعترك الانتخابي لنتيجة لظهور وثائق تدل على انتمائهم إلى حزب البعث المحظور وفقا للهيئة نفسها.


XS
SM
MD
LG