روابط للدخول

هيل: حكومتي لا تؤيد عودة حزب البعث الى العملية السياسية


سفير الولايات المتحدة في بغداد كريستوفر هيل

سفير الولايات المتحدة في بغداد كريستوفر هيل

اكد السفير الامريكي كرستوفر هيل الاحد خلال لقاء عقده في مبنى السفارة ودعا اليه عددا محدودا من مراسلي وسائل الاعلام، من بينهم مراسل اذاعة العراق الحر، ان زيارة نائب الرئيس الامريكي جوزيف بايدن لم تات لمناقشة قضية استبعاد هيئة المسائلة والعدالة عددا من المرشحين للانتخابات، بل كانت زيارة دورية خطط لها منذ تشرين الثاني الماضي.
واوضح السفير هيل ان"نائب الرئيس بايدن التقى رئيس الجمهورية جلال طلباني ونائبه عادل عبد المهدي ورئيس الوزراء نوري المالكي وسيلتقي نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي.
وفي سياق التعقيب على تصريحات بعض السياسيين العراقيين الذين رفضوا ما اعتبروه تدخلا من الجانب الاميركي في الشان العراقي، اوضح السفير الامريكي كريستوفر هيل ان بعض السياسيين في العراق لا يدرك الدور الامريكي في العراق. فالحكومة الامريكية تتعامل مع الحكومة العراقية على اساس السيادة، لكن البعض يقول بان الاوضاع في العراق كانت افضل مما هي عليه حاليا، لكنه يتناسى كيف كانت حقيقة الاوضاع حينها. واكد السفير الامريكي ان اوضاع العراق اليوم ونظامه السياسي، بدون شك، افضل بكثير من اوضاعه ونظامه قبل عام 2003.
واكد السفير الامريكي هيل ان"الحكومة الامريكية لاتؤيد عودة حزب البعث الى العملية السياسية"ن مشيرا الى ان" فلسفة حزب البعث قائمة على الاكاذيب".
وحول تعهد الولايات المتحدة بمساعدة العراق لاخراجه من ولاية الفصل السابع اوضح السفير هيل ان "مساعد وزير الخارجية الامريكي سيقوم بعدد من الاجتماعات مع وزير الخارجية العراقي للتباحث في هذا الشان. وستكون هناك مناقشات عديدة لحل القضية. وسنثبت اننا ملتزمون بماورد في الاتفاقية بخصوص اخراج العراق من ولاية الفصل السابع".
ولدى الاجابة عن سؤال لاذاعة العراق الحر حول طبيعة الضمانات التي منحت للاكراد بشان المناطق المتنازع عليها قبل اقرار قانون الانتخابات، قال السفير كريستوفر هيل ان"الحكومة الامريكية اكدت ضرورة مساعدة منظمة يونامي لحل هذه القضية، وايضا على التزام جميع الاطراف السياسية بالدستور العراقي، والتوافق على حل سياسي للمشكلة، كما اكدت ضرورة ان ياتي الحل من المنطقة".
وفيما يتعلق بقضية تبرأة القضاء الامريكي منتسبي بلاك ووتر من حادث قتل مدنيين عراقيين في ساحة النسور ببغداد اوضح السفير الامريكي كريستوفر هيل في رده على سؤال لاذاعة العراق الحر حول الموضوع ان الحكومة الامريكية استانفت الحكم ولن تترك المتهمين حتى ينالوا جزائهم.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG