روابط للدخول

صحافة دمشق: العراقيون يخشون البطالة أكثر من أعمال العنف


القمة السورية السعودية والانتخابات العراقية المقبلة، إضافة إلى صورة الولايات المتحدة في المنطقة وأخبار الحالة الأمنية وغيرها من الأخبار المنوعة، كانت من بين المواضيع ذات العلاقة بالشأن العراقي وتناولتها الصحافة السورية اليوم الخميس.
النسخة الإلكترونية من صحيفة "الوطن" الخاصة نشرت خبرا عن نتائج استطلاع أجرته أخيرا منظمة «يو غوف سراج» في العراق، وقالت "الوطن أونلاين": كشف استطلاع الرأي أنّ العراقيين يخشون البطالة أكثر من أعمال العنف، حيث أظهرت نتيجة الاستطلاع الذي شمل جميع المحافظات العراقية أنّ «36 بالمئة أكدوا أنّ القضايا الاقتصادية من أكبر المشاكل التي يواجهونها اليوم، وخصوصاً البطالة وعدم الاستقرار المالي، بينما رأى 16 بالمئة فقط ممن شملهم الاستطلاع، وعددهم يفوق 1500 شخصاً في 18 محافظة، أنّ المشاكل الأمنية هي أكبر الصعوبات.
من العناوين الأخرى التي نقرأها على "الوطن أونلاين":
الهاشمي يقول أن العراق قلق إزاء الخلافات الإيرانية مع المجتمع الدولي.
الإعدام لمدانين بتفجيرات وزارتي الخارجية والمال في بغداد.
أما موقع "شام برس" فنشر الخبر العراقي تحت عنوان: "بارزاني والهاشمي وعبد المهدي إلى واشنطن ليطالبونها الالتزام ببناء "دولة ديمقراطية".
صحيفة "تشرين" الرسمية كباقي الصحافة السورية الصادرة اليوم، أبرزت خبر توجه الرئيس بشار الأسد إلى العربية السعودية في زيارة بدأها أمس وتستمر ثلاثة أيام، وقالت "تشرين": إن الحديث في اللقاء بين الرئيس الأسد والملك عبد الله بن عبد العزيز تطرق إلى تطورات الأوضاع على الصعيدين العربي والإقليمي والأثر الإيجابي للتنسيق المشترك السوري السعودي على التضامن العربي والقضايا المتعلقة بالمنطقة.
وذكرت "تشرين" أن الرئيس الأسد والملك عبد الله أعربا عن أملهما في أن تشكل الانتخابات العراقية المقبلة حجر أساس في وحدة الشعب العراقي وتحقيق أمن العراق واستقراره.
صحيفة "البعث" الناطقة باسم الحزب الحاكم نشرت مقالا عن علاقة شعوب المنطقة بالولايات المتحدة وقالت: كاد شعار "لماذا يكرهوننا" يختفي من معظم وسائل الإعلام خلال الفترة التي تلت صعود الرئيس باراك أوباما سُدَّة الإدارة الأميركية، غير أن هذا التفاؤل بتحويل السراب إلى ماء أصابته عواصف التشاؤم والخيبة.
وتساءلت "البعث": ما معنى إصدار قانون أميركي جديد، يعتبر كل وسيلة إعلامية تدعو لتحرير الأرض والشعوب من المحتلين تحريضاً على الكراهية.
وقالت "البعث" إن الإدارة الأميركية الجديدة كسرت حلم التفاؤل بها خلال ترسيخها للنهج "البوشي" في تصنيف دول العالم، وهذا الإجراء إنما هو دعوة لاستنفار الشعوب ودفعها للمزيد من الكراهية التي تتصادم مع محاولات إدارة أوباما إشاعة المصالحة، عبر دعوتها لإغلاق المعتقلات، والانسحاب من العراق وإقامة الدولة الفلسطينية، والتعامل مع الشعوب بمنطق الاحترام المتبادل.
XS
SM
MD
LG