روابط للدخول

صحيفة اردنية: من المتوقع الإفراج عن معتقلين أردنيين في العراق


تقول صحيفة الغد ان مصدرا عراقيا توقع أن يتم الإفراج عن عدد من المعتقلين الأردنيين من غير المحكومين بقضايا إرهابية وممن أنهوا مدد محكومياتهم في السجون العراقية والأميركية خلال فترة قريبة. وبين أن الحكومة العراقية تدرس حاليا ملفات عدد من هؤلاء المعتقلين، وذلك قبل الاتصال مع السلطات الأردنية لتسليمهم، مبينا أنهم أصبحوا الآن في عهدة "العراقيين".و قالت مصادر مطلعة إنه صدر قرار قضائي عراقي بتاريخ 24 كانون الأول الماضي، يقضي بالإفراج عن أربعة معتقلين أردنيين من غير المحكومين بقضايا إرهابية ولم يعد هؤلاء الأربعة حتى الآن الى الأردن،

وتنقل الراي عن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ان العراق لن يسكت على اي تجاوز يحصل على سيادته، في اشارة الى توغل قوة ايرانية في حقل الفكة النفطي جنوب البلاد. واضاف خلال المؤتمر التاسيسي الاول لعشائر بغداد انه لا يجب ان يتصور احد ان العراق اليوم مشغول بجراحاته بالارهابيين والطائفيين والقتلة والمخربين وسيسكت عن اي تجاوز يحصل على ترابه وسمائه ومائه. وتابع ان سيادة التراب مهددة من اكثر من جهة، لكن لن يتمكن احد من اختراق هذه السيادة بعد اليوم.

وتقول الدستور ان تجربة النحات العراقي مشعل المحفوظ من أكثر التجارب الفنية الشابة عمقا وغنى لاسيما بالنسبة الى جيل النحاتين العراقيين الذين برزوا في بلاد المهجر وعبروا عن مأساة بلادهم مسقطين الكثير من رموز ومفردات الحضارات العراقية القديمة على واقع بلادهم الحالي حيث الاحتلال والدمار والعنف الاعمى.
يقول المحفوظ انه في هذا المعرض كثف عمله على الرموز السومرية والاشكال التي تحاكي مفردات واساطير عراقية قديمة كما استلهم الالواح المسمارية وغيرها وقدم الكثير من المنحوتات المصغرة كما أنه تناول المرأة والعلاقة التي تربطها بالرجل وحاول ابرازها في حالات مختلفة مستفيدا من نظرة الحضارات العراقية القديمة للمراة بالاضافة الى تجارب شخصية في الكثير وظفها في الكثير من الاعمال.

وتقول العرب اليوم انه صدر كتاب من نص الأسطورة إلى اسطورة النص للشاعر والناقد العراقي علي جعفر العلاق الذي يتميز حين بانه يشعرك حين تقرأه بتحقق الشرط الرئيس للعملية الإبداعية والنقدية, ألا وهو الاختلاف, فتصغي الى سطوره غير قادر على الافلات من سطوة المفاجأة التي تغمرك وكأنك في حضرة أميرة اسطورية تغدق عليك ضوء حضورها فتأسرك, في كتابه الاخير يفاجئك العلاق بلغته المدهشة التي تشدك اليها حتى تصبح اللغة وتجلياتها الإبداعية هدفا تتمنى ان لا تنتهي دروبه لتظل أسيراً له, بالرغم من ان المضامين ايضا لا تقل ادهاشا مما يدفعك للانغمار في قلب النص بشغف لا ينتهي.
XS
SM
MD
LG