روابط للدخول

سعادة الرهينة مور بالعودة الى اهله


اعرب الرهينة البريطاني بيتر مور الذي أُفرج عنه يوم الاربعاء الماضي بعد اكثر من عامين على خطفه في وسط بغداد عن سعادته باستعادة حريته والعودة الى اهله.
وكانت جماعة عصائب الحق الشيعية المتطرفة خطفت خبير البرمجة مور وخمسة من حراسه البريطانيين خارج وزارة المالية في ايار عام 2007. ويبدو ان الحراس الأربعة قُتلوا خلال احتجازهم رهائن مع مور. وكانت جثث ثلاثة منهم سُملت العام الماضي ونقلت وكالة فرانس برس عن الناطق باسم الحكومة علي الدباغ قوله اليوم ان من المتوقع تسليم جثة الرابع في غضون الايام القليلة القادمة.
مور قال في بيان عن طريق وزارة الخارجية البريطانية انه يتطلع الى قضاء الايام والاسابيع القادمة في اللحاق بما فاته خلال فترة العامين ونصف العام الماضية.
XS
SM
MD
LG