روابط للدخول

العالم يودع العام 2009 بآخر خسوف جزئي للقمر


تشهد معظم دول العالم خسوفا جزئيا للقمر مساء يوم الخميس الحادي والثلاثين من الشهر الجاري والذي يعد اخر يوم من ايام العام 2009.

ينتظر العديد من هواة متابعة الظواهر الطبيعية والفلكية في اقليم كوردستان العراق بفارغ الصبر حدوث اخر ظاهرة فلكية خلال العام الفلكي الحالي ،2009 الا وهو خسوفا جزئيا للقمر في الحادي والثلاثين من هذا الشهر اي في اخر يوم من ايام السنة الميلادية.
اذاعة العراق الحر التقت برئيس جمعية فلكيي كردستان اشي جتو للحديث عن هذه الظاهرة الفلكي التي تعد من الظواهر التي تحظى باهتمام بالغ من قبل هواة علم الفلك في العالم .
وأوضح جتو ان خسوفا جزئيا للقمر سيلاحظه الناس هنا في اربيل مساء يوم الخميس وسيكون من الصعب ملاحظته بالعين المجردة ويستمر قرابته الساعة اذ سيكون القمر في الجزء الجنوبي من ظل الارض.
اما عن الدول التي ستشهد هذا الخسوف هي اوربا واسيا واجزاء كبيرة من استراليا بالإضافة الى اجزاء قليلة من امريكا الجنوبية اما أمريكا الشمالية سوف لن تشهد هذا الخسوف.
اما عن اهم الظواهر الفكلية التي حدثت خلال العام 2009 التي تعد السنة الفكية الاولى التي يشارك فيها العراق والتي تزامنت مع ذكرى الاربعمائة لوفاة العالم الفلكي غاليلو غاليلي فقد اوضح جتو "ان ابرز الظواهر التي تابعها هواة الفلك في العراق هي عملية اصطفاف خمسة من الكواكب على خط واحد والتي اثارت الكثير من ردود الفعل لدى عدد من دول العالم التي ابدت مخاوفها من وقوع كوارث طبيعية على خلفية هذا الاصطفاف".
يذكر ان العراق شارك هذا العام من خلال جمعية فلكيي كوردستان في احدى اهم النشاطات الفلكية وهي تجمع اكثر من مائة دولة حول العالم في ما يسمى "النجوم على طريق السلام "وهدف هذا التجمع هو خلق حالة من السلام كون ان جميع هذه الدول في العالم تشترك في تجمعها تحت نفس النجوم التي تخلق عن رؤيتها حالة من السكون النفسي
XS
SM
MD
LG