روابط للدخول

الصحف الاردنية ليوم 30 كانون الاول


تقول صحيفة الدستور ان عدداً من أمهات المعتقلين الاردنيين في العراق بدأن الثلاثاء اضرابا مفتوحا عن الطعام لحين الافراج عن ابنائهن او تسليمهم للاردن حسب اتفاقية الرياض ، عازمات على بناء خيمة اعتصام امام مبنى السفارة العراقية في عمان للاستمرار بتنفيذ الاضراب داخلها والمطالبة بسرعة انهاء هذا الملف.
وطالبت المنظمة الحكومة العراقية بالافراج عن كافة المعتقلين لديها دون محاكمة او احالتهم للقضاء للنظر في قضاياهم واصدار القرار المناسب حولها ، كما طالبت الحكومة الاردنية بذل المزيد من الاهتمام بالموضوع ومخاطبة السلطات العراقية للافراج عن المعتقلين الاردنيين كافة.

وتقول الراي ان العراق استطاع الحد من اعمال العنف مع اقتراب موعد ثاني انتخابات تشريعية منذ سقوط نظام صدام حسين، وهي خطوة لا بد منها لتحقيق الاستقرار بالتزامن مع انسحاب نصف القوات الاميركية المنتشرة في البلاد. وسيشكل الامن احد المحاور الرئيسية للانتخابات ومن المتوقع ان يشارك فيها العرب السنة بكثافة بعد شبه مقاطعة للانتخابات الاولى التي جرت عام 2005.
ورغم عدم تامين الخدمات الاساسية مثل الكهرباء والماء لجميع المواطنين وعدم الايفاء بوعود اعادة الاعمار التي قطعها المسؤولون، فان العراق استطاع ان يتخذ خطوة مهمة فيما يتعلق بالمورد الرئيسي للبلاد، اي النفط.
ومن الناحية النظرية، سيتمكن العراق من انتاج 12 مليون برميل يوميا العام 2016، بعد انجاز جولتي التراخيص لشركات النفط العالمية التي ستعمل في المرحلة القادمة في عشرة حقول نفطية.

وتنقل الغد عن النائب الكردي محمود عثمان أن كتلة التحالف الكردستاني في البرلمان العراقي باشرت العمل من أجل الغاء بنود في الاتفاقية المبرمة بين العراق وإيران العام 1975 التي تم توقيعها في الجزائر. خاصة المتعلقة بالأوضاع الأمنية والسياسية والحدود المشتركة لأن العراق وافق في حينه على تلك التنازلات لإجهاض الثورة الكردية.ولم يبحث المسؤولون العراقيون مسألة تعديل الاتفاقية بصورة رسمية مع الجانب الإيراني الى اليوم.
وتقول العرب اليوم ان الممثل المصري احمد عبدالوارث تحدث عن مشروع فيلم يتناول حياة الشاعرة العراقية نازك الملائكة, سيؤرخ لجوانب من حياة الشاعرة التي تعتبر رائدة من رواد الادب العربي بجانب ريادتها للدفاع عن المرأة وهي بحق تحتاج لاكثر من عمل يؤرخ لحياتها الحافلة بالانجازات خاصة في بداياتها بالاربعينيات والخمسينيات والستينيات من القرن الماضي كفتاة ابدعت وابتكرت بالشعر ودرست في الجامعات العراقية والانجليزية والامريكية. بتلك الحقبة من الزمن بعد ان نشأت ببيت عريق يهتم بالشعر والادب والفن وقليلون الذين يعرفون ان نازك كانت عازفة عود من الطراز الاول, كما انها تتحدث اربع لغات بجانب اللغة العربية ولها مؤلفات في هذه اللغات بجانب دواوينها الشعرية المنوعة.
XS
SM
MD
LG