روابط للدخول

مفوضية الانتخابات تمنع إلصاق صور المرشحين على الجدران


أعلنت مفوضية لانتخابات أنها ستمنع لصق صور المرشحين في الانتخابات على جدران الأماكن العامة أو الخاصة.

مع اقتراب موعد الانتخابات تزداد الحملات الدعائية وتشتد حدتها بين المرشحين وهذا ما لاحظه جميع العراقيين خلال السنوات الست الماضية فقد غصت جميع مدن البلاد بصور وشعارات وملصقات تخطت في عددها الأرقام الفلكية المعروفة وانتشرت بشكل عشوائي غير مدروس ومنظم، شوهت جمال هذه المدن وأخرجتها بمنظر لا يليق، وللحد من هذه الظاهرة أعلنت المفوضية العليا للانتخابات أنها ستمنع كليا قيام مرشحي الكيانات السياسية في الانتخابات المقبلة بلصق صورهم على جدران الأماكن العامة أو الخاصة، من دون استثناء، بحسب رئيس المفوضية فرج الحيدري.
واكد الحيدري في حديث لإذاعة العراق الحر أن المفوضية ستصدر خلال الأيام القليلة المقبلة ضوابط تحدد آليات الحملات الانتخابية، مضيفا أن العقوبات على المخالفين قد تصل الى منع الكيان السياسي من المنافسة في الانتخابات.
وبالرغم من ترحيبه بالإجراءات التي تعتزم مفوضية الانتخابات اتخاذها في هذا المجال اعرب رئيس كتلة التوافق النيابية ظافر العاني عن مخاوفه من احتمال استغلال هذه المسالة لأغراض سياسية تخدم هذا الطرف أو ذاك.
من جهته يتفق النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان مع العاني في أن إجراءات المفوضية للحد من انتشار الملصقات الانتخابية بشكل عشوائي قد تستغل سياسيا من قبل من وصفها ببعض "الأحزاب المتنفذة".
فيما يعرب النائب عن ائتلاف دولة القانون عبد الهادي الحساني عن أمله في التزام جميع القوى السياسية المتنافسة في الانتخابات التشريعية المقبلة بقوانين المفوضية الرامية لتنظيم العملية الانتخابية، مشيرا الى أن هذا الالتزام سيكون بمثابة رسالة الى الجميع بان العراقيين يحترمون القوانين ولا يتجاوزون عليها.
XS
SM
MD
LG