روابط للدخول

مع إطلالة العام 2010 تمنى مواطنون في كربلاء أن يكون هذا العام عام خير على العراقيين، ودعا بعضهم السياسيين لان يكونوا أكثر قربا خلال العام المقبل من الناس على طول الخط وليس فقط في أيام الانتخابات.

وأعرب مواطنون في كربلاء عن أملهم بأن يكون العام المقبل 2010 أفضل من الأعوام التي سبقته، في مجالات الأمن والاقتصاد والسياسة، وقالت المواطنة أم حسن إن" بإمكان العراقيين أن يجعلوا العراق أفضل إذا ما توفرت لديهم ألإرادة والعزيمة لتحقيق هذا الهدف".
وبما ان العام الجديد سيحمل معه انتخابات جديدة تؤدي الى برلمان وحكومة جديدة إذن هناك أمنيات يطلقها المواطن علي خلف باتجاه السياسيين فيدعوهم "للاقتراب من الناس الذين يوصلونهم الى السلطة".
أزهار الكندي تتمنى هي الأخرى "ان يكون العام الجديد مفعما بالخير ومليئا بالإنجازات" ومع أنها ترى أن المرأة حققت نجاحات سياسية وثقافية وأثبتت وجودها بشكل مرض خلال السنوات الأخيرة "تخشى أزهار من بعض القرارات التي تعتبرها مقيدة لحرية المرأة".
ومع إطلالة العام الجديد" أمنية أخرى من مواطن كربلائي لكل العراقيين دون استثناء بأن يكون عامهم مليئا بالاستقرار والتطور".
ومع هذه الباقة من الأمنيات يأبى المواطن مشتاق المشهداني إلا ان يسجل بعض المخاوف من العام الجديد، فيقول إنه" يخشى أن يكون العام المقبل كما الأعوام السابقة، لا يخلو من منغصات وأزمات".
أما الصحفي حسين الشمري مراسل فيتمنى من المسئولين في العام الجديد "أن يكونوا أكثر قربا من الناس لاسيما المعوزين منهم فيتحسسون معاناتهم ويحلون مشاكلهم".
XS
SM
MD
LG