روابط للدخول

مسيرة إقرار القوانين في مجلس النواب خلال أربع سنوات


جانب من إحدى جلسات مجلس النواب العراقي

جانب من إحدى جلسات مجلس النواب العراقي

أكثر من 35 قانون كان حصيلة ما أنجزه مجلس النواب من قوانين لعام 2009، و180 قانونا أنجزها المجلس منذ ممارسة مهامه بعد منتصف عام 2006.

وكان من بين القوانين المهمة التي انجزها مجلس النواب العراقي قانون التقاعد العام وقانون التقاعد العسكري فضلا عن قانون الانتخابات لمجالس المحافظات وقانون الانتخابات النيابية الذي اقر مؤخرا، وعن أهم ما أنجز يقول عضو التحالف الكوردستاني والقانوني سيروان الزهاوي.
القوانين المهمة التي أنجزها مجلس النواب لم تأتي المصادقة عليها الا بعد جهود ومناقشات طويلة وشد وجذب بين الأطراف السياسية، ولعل ما شهده قانون الانتخابات كان شاهدا على مبدأ التوافق الذي حكم عملية اقرار القوانين الامر الذي ادى الى إضعافها بحسب عضو ائتلاف دولة القانون حسن السنيد.
ولعل كم القوانين المقرة لم تستوفي جميع الشروط وهو ما برز واضحا من اعادة العديد منها مرة اخرى للتعديل بعد ان برزت تحديات عند التطبيق، وتشير القانونية عالية نصيف الى عدم استيفاء القوانين الصادرة للشروط القانونية الكاملة او مقاربتها لاحتياجات المواطنين.
قوانين اخرى كانت عرضة للنقض من قبل مجلس رئاسة الجمهورية ويشير سيروان الزهاوي الى ان اسباب النقض لم تكن جميعها موضوعية.
وعلى الرغم من أهمية عدد من القوانين المنجزة الا ان قوانين ومواد مفصلية مهمة غاب عنها التوافق السياسي وظلت مركونة في ادراج لجان المجلس بانتظار المجلس القادم لعل ابرزها قانون النفط والغاز حيث عزا رئيس لجنة النفط والغاز في مجلس النواب علي حسين بلو الإخفاق الى الخلافات بين حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية.
وبعيدا عن القوانين فمجلس النواب شهد وفي النصف الأخير من عام 2009 بدء الاستجوابات للوزراء العراقيين تسببت أحداها بإقالة وزير التجارة عبد الفلاح السوداني، والحديث للنائب سيروان الزهاوي.
الغياب وعدم الحضور كان من أهم السمات التي ميزت جلسات المجلس والتي حالت دون المصادقة على الكثير من القوانين جراء عدم اكتمال النصاب القانوني وهو أمر ترك للتمني في نفوس النواب بان يكون برلمانيو عام 2010 أكثر التزاما.
XS
SM
MD
LG