روابط للدخول

النزاهة تكشف عن اصدار 3 آلاف مذكرة اعتقال بحق متهمين


اكثر من ثلاثة الاف مذكرة قبض اصدرتها هيئة النزاهة العراقية خلال العام الجاري بحق مسؤولين وموظفين حكوميين متهمين بقضايا فساد إداري ومالي.


وجاء ذلك في التقرير السنوي الذي طرحته هيئة النزاهة في مؤتمرها العلمي السنوي الذي عقد الثلاثاء في بغداد وخصص لتفعيل دور وسائل الاعلام العاملة في العراق في مكافحة الفساد وتثقيف الراي العام بخطورة هذه الظاهرة وتاثيراتها السلبية على البلاد بشكل عام بحسب مدير العلاقات في هيئة النزاهة غزوان هادي الذي اعرب عن امله في ان تقوم وسائل الاعلام بالمساهمة في كشف قضايا الفساد بموضوعية وحيادية بعيدا عن التشهير.
فيما اشار عميد كلية الاعلام في جامعة بغداد عبد السلام سامر الى ضعف الدور الذي تلعبه وسائل الاعلام في الكشف عن حالات الفساد، عازيا أسباب ذلك الى غياب التشريعات التي تكفل للصحفي العراقي الحصول على المعلومة.
ولفت سامر في حديث لإذاعة العراق الحر الى ان بعض المسؤولين الفاسدين في الدولة العراقية يعملون على حجب المعلومات عن وسائل الإعلام وبالتالي عدم كشف ملفات الفساد، مؤكدا ان الحل الوحيد لهذا الأمر هو تشريع قانون يتيح لوسائل الاعلام الحصول على المعلومة من دون اية ضغوطات.
ويرى الصحفي العراقي ادريس جواد ان غالبية المؤسسات الحكومية العراقية تغلق وجهها بحق وسائل الاعلام، خاصة اذا تعلق الامر بالحصول على ملفات فساد مالي واداري مما ادى الى عدم قدرة الصحفيين العراقيين على ممارسة دورهم كسلطة رابعة.
XS
SM
MD
LG