روابط للدخول

مولن: التدخل ضد إيران في ميسان يقرره الرئيس الأمريكي


 رئيس اركان الجيش الأمريكي الأدميرال مايك مولن في مؤتمر عقده في بغداد

رئيس اركان الجيش الأمريكي الأدميرال مايك مولن في مؤتمر عقده في بغداد

توقع رئيس اركان الجيش الأمريكي الادميرال مايك مولن في مؤتمر عقده السبت في بغداد ان العمليات التفجيرية ستستمر الى ما بعد الانتخابات.

واستدرك مولن، بالقول إن التفجيرات ستتقلص وتقل مع ارتفاع مستوى الاستقرار السياسي.
وأوضح مولن ان "الحكومة الأمريكية تركز تركيزا كبيرا على القاعدة وتفهم الإستراتيجية التي تستعملها ونعرف جيدا ان هذه الهجمات موجهة لإفشال الحكومة العراقية والعملية السياسية وستستمر هذه الهجمات الى ما بعد الانتخابات".
وتابع مولن ان "الدعم العسكري الأمريكي للعراق لن يستمر لمدة طويلة بعد الانتخابات لان القوات الأمريكية سوف تتقلص من 112 الف جندي أمريكي الى 50 ألف جندي في شهر اب المقبل".
ووصف رئيس اركان الجيش الامريكي مايك مولن تكرار التفجيرات في بغداد والهجوم الإيراني على حقل نفطي في محافظة ميسان بالتحديات الكبيرة مبديا قلقه منها.
وقال مولن ان "القلق موجود من الهجمات التي بدأت في شهر آب ببغداد والجيد عدم حصول عنف طائفي بعدها، لكن القلق يستمر بشان التدخلات الإيرانية في العراق التي تشكل تحديات كبيرة للقادة العراقيين ونحن نتابع عدم الاستقرار المتأتي من هذه التدخلات".
وفي رد على سؤال مراسل اذاعة العراق الحر حول مدى استعداد الحكومة الأمريكية على دعم العراق في ردع التدخل الإيراني قال مولن إن "هناك علاقات دولية وعالمية تنظر الى دعم العراق، ومن جانب أمريكا يجب ان يتخذ القرار من الرئيس الأمريكي لكننا نتطلع الى علاقة قوية بين البلدين".
يشار الى ان رئيس الاركان الامريكي مايك مولن يقوم حاليا بزيارة الى العراق للاطلاع على اوضاع القوات الامريكية فيه وبحث الملف الامني والعسكري والسياسي مع الحكومة العراقية، وقد زار مولن السبت محافظة البصرة وابوغريب والتقى وزير الدفاع العراقي وبحث معه الملف العسكري، بحسب بيان لوزارة الدفاع العراقية تلقت اذاعة العراق الحر نسخة منه.
XS
SM
MD
LG