روابط للدخول

مؤتمر للأديان في العراق بمشاركة المؤتمر الإسلامي


الصابئة المندائيون كانوا من المشاركين في مؤتمر الأديان في العراق

الصابئة المندائيون كانوا من المشاركين في مؤتمر الأديان في العراق

نظمت لجنة الاوقاف في البرلمان العراقي مؤتمرا للاديان في العراق بمشاركة منظمة المؤتمر الاسلامي.


تعزيز دور الأديان في تحقيق الأمن والسلام في العراق والتأكيد على دور التسامح والإيمان بالحوار والقبول بالآخر، كانت من ابرز المحاور التي طرحت في مؤتمر الأديان الذي نظمته لجنة الأوقاف في البرلمان العراقي السبت وبمشاركة دواوين الأوقاف السني والشيعي والمسيحي وممثلين عن الصابئة، فضلا عن مشاركة منظمة المؤتمر الإسلامي.
رئيس مجلس النواب العراقي إياد السامرائي دعا في كلمة له خلال المؤتمر الى ضرورة الاستمرار في الحوار بين الأديان لما له من تأثيرات ايجابية على العلاقات الإنسانية سواء بين أبناء الشعب العراقي أو بين شعوب العالم اجمع.
فيما لفت نائب رئيس البرلمان العراقي الشيخ خالد العطية الى أهمية الدور الذي يلعبه رجال الدين ومن مختلف الطوائف والمعتقدات في توعية المجتمع وإشاعة المفاهيم الإنسانية والتعايش السلمي بين أبناء البلد الواحد.
وكان العراق شهد خلال السنوات الخمس الماضية استهدافا ملحوظا للمسيحيين وبعض الأقليات الدينية الأخرى من قبل الجماعات المتشددة المنضوية تحت تنظيم القاعدة والمليشيات الأمر الذي أدى الى هجرة الآلاف منهم خارج العراق، بيد أن الشيخ محمود العيساوي إمام وخطيب جامع عبد القادر الكيلاني يرى أن أعمال العنف لم تستهدف المسيحيين فقط بل طالت جميع العراقيين دون استثناء، معربا عن ثقته باختفاء هذه الظاهرة خلال الفترة المقبلة.
من جهتها بينت مديرة معهد السلام الأمريكي فرع العراق منال عمر أن الفترة المقبلة ستشهد إقامة مؤتمرات مماثلة الهدف منها إشاعة ثقافة الاحترام المتبادل بين مختلف الأديان والطوائف وخاصة في العراق.
XS
SM
MD
LG