روابط للدخول

نائب وزير الداخلية ينفي استيلاء ايران على حقل نفط


نفى نائب وزير الداخلية احمد الخفاجي اليوم أنباء ذكرت أن قوات إيرانية عبرت الحدود إلى داخل الأراضي العراقية واستولت ولو لفترة قصيرة على حقل نفطي في جنوب ا لعراق.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن الخفاجي أن هذه الأنباء غير صحيحة وأن الحقل يقع في أراض متنازع عليها بين العراق وإيران وأنه مهمل حاليا وفارغ ومهجور، حسب قوله.
هذا وكانت الوكالة قد نقلت في وقت سابق اليوم عن مسؤول عراقي لم يكشف عن اسمه أن قوات إيرانية توغلت لفترة وجيزة داخل الأراضي العراقية يوم أمس الخميس حيث أمضت عدة ساعات داخل حقل نفطي عراقي.
المسؤول الأمني في محافظة ميسان أضاف أن القوات دخلت حقل الفكة النفطي الواقع على الحدود بين البلدين داخل الأراضي العراقية ثم ما لبثت أن انسحبت.
هذا ولم تتضح أسباب تحرك قوات إيرانية إلى داخل الأراضي العراقية غير أن فضائيات عربية ذكرت أن القوات الإيرانية رفعت علما إيرانيا داخل حقل النفط العراقي.
وكان ناطق باسم الجيش الأميركي قد قال اليوم إن قوات إيرانية فرضت سيطرتها على حقل الفكة النفطي في جنوب العراق والواقع في منطقة حدودية متنازع عليها بين البلدين.
وكالة فرانس بريس للأنباء نقلت عن الناطق أن العملية تمت دون عنف ثم عبر عن أمله في إمكانية حل المسألة عن طريق الدبلوماسية بين حكومتي بغداد وطهران.
الناطق أضاف أن مثل هذه الحوادث تتكرر مرارا.
يذكر أن الحقل يضم احتياطيا نفطيا يصل إلى 1.55 مليون برميل.
مصدر نفطي قال إن إيران منعت مسؤولين عراقيين في مجال النفط من دخول الحقل الذي يقع في محافظة العمارة واتهم مصادر عراقية إيران بإطلاق النار على موظفين وهو ما نفته طهران.
XS
SM
MD
LG