روابط للدخول

اتفاقات مالية وتوحيد الكمارك والضرائب بين بغداد واربيل


رئيس حكومة اقليم كردستان برهم صالح ووزير المالية بيان جبر في مؤتمر صحافي باربيل

رئيس حكومة اقليم كردستان برهم صالح ووزير المالية بيان جبر في مؤتمر صحافي باربيل

أعلنت حكومة اربيل أن المباحثات مع وفد وزارة المالية العراقية أسفرت عن الوصول إلى اتفاقيات مهمة لحل المشكلات بين اربيل وبغداد.

وكان وفد وزارة المالية العراقية وصل قبل يومين الى اربيل، ويضم وزير المالية بيان جبر وعدد من المدراء العامين والمستشارين الماليين في الوزارة.
وقال الدكتور برهم صالح رئيس حكومة اقليم كردستان العراق في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع صولاغ في اربيل ان الاجتماعات تمخضت عن الوصول الى اتفاقيات مهمة موضحا انه "تم التوصل الى اتفاقيات مهمة تتعلق بتوحيد التعليمات باتجاه حل المشاكل العالقة، وإجراءات الكمارك والضرائب وهناك خطوات مهمة بتسوية الاستحقاقات المتبادلة.
واكد رئيس حكومة الاقليم انه بصدد زيارة الى بغداد لبحث الملفات العالقة بين بغداد واربيل ومنها صلاحيات الاقليم والعقود النفطية والمناطق المتنازع عليها وميزانية الاقليم، مؤكدا ان الزيارة ستكون خلال الايام القليلة الاقدمة واوضح قائلا: بغداد عاصمتنا ولست بحاجة الى تحديد مواعيد وكنت بصدد السفر الى بغداد قبل يومين، ولكن ارتأيت تاجيل الزيارة لسببين اولهما مجيء وزير المالية بيان جبر الى بغداد وكذلك انهماك الاخوة بقانون الانتخابات، ولا اعتبر زيارتي رسمية، بل ارغب في ان يكون لي تواجد دائم في بغداد.
من جانبه اكد بيان جبر صولاغ وزير المالية العراقي الوصول الى اتفاق مع حكومة الاقليم بشأن توحيد الرسوم الكمركية وقال في المؤتمر الصحفي: هذه المباحثات كانت تتضمن اولا توحيد الرسوم الكمركية بين الاقليم والمركز وتم الاتفاق على ذلك، وستكون هناك كمارك على كل بضاعة تصل الى النقاط الحدودية ويتم اعادة العائدات الى الحكومة الاتحادية، وفي العام الماضي حصلنا على اكثر من 450 مليار دينار عراقي كعائدات من الاقليم.
كما اشار وزير المالية العراقي الى انه تم الوصول الى اتفاق ايضا بشأن الضرائب وتوحيدها بين بغداد واربيل، مضيفا انه "تم بحث المستحقات التي تم ايقافها من قبل وزارة المالية لاقليم كردستان العراق، واتفقنا على اعادتها لهذا العام ودراسة كل المتبقيات الاخرى من اجل تسهيل عمل الحكومة في الاقليم واتفقنا على ان تكون هناك زيارات متبادلة بين الوزارتين.
وكانت صحيفة كردستان نوى اليومية الكردية قد ذكرت في عددها الصادر اليوم ان وزيري المالية لحكومة العراق الفدرالي وحكومة اقليم كردستان قد عقدا يوم امس باشراف رئيس حكومة الاقليم اجتماعا ناقشوا فيه عددا من القضايا و جرى الاتفاق في الاجتماع على اطلاق جزء من الاموال العائدة للاقليم والتي تحتجزها وزارة المالية الفدرالية على ان يستمر الحوار بخصوص الجزء المتبقي بين الطرفين، حيث يجب الانتهاء منه قبل نهاية هذا العام. كما تقرر افتتاح فرعين لبنكي الرشيد والرافدين في محافظات الإقليم لتعزيز التعاون البنكي، وأكدا على استمرار هذه الاجتماعات حتى الانتهاء من كل القضايا المالية العالقة. واضافت الصحيفة وفقا لمصادرها ان وزير المالية الفدرالي بيان جبر قد تعهد باعادة مبلغ 375 مليار دينار من الأموال المتبقية للإقليم لدى وزارته خلال اليومين المقبلين، واتفق الطرفان على إعادة ما يتبقى وهو 263 مليار دينار لاحقا.
XS
SM
MD
LG