روابط للدخول

خطة أمنية في النجف استعدادا لزيارة الغدير


قوات أمنية عراقية في النجف عام 2006

قوات أمنية عراقية في النجف عام 2006

استعدادا لاحياء ذكرى عيد الغدير شهدت مدينة النجف انتشارا للاجهزة الامنية في المداخل الرئيسية والطرقات العامة.

هذا الانتشار يأتي ضمن الخطة الامنية التي اعدتها غرفة العمليات التي شكلتها الحكومة المحلية.
وقال الناطق الرسمي باسم قيادة شرطة النجف الملازم الاول مقداد الموسوي ان اكثر من 26 الف عنصر من قوات الجيش والشرطة العراقية يشتركون في تنفيذ الخطة ويتوزعون على سبعة مفاصل تتحدد ضمن ثلاثة اطواق رئيسية فضلا عن اشراك العنصر الاستخباري في الخطة.
الى جانب الاستعدادات الامنية، شهدت المدينة استعدادا كبيرا من قبل دائرة صحة النجف تمثلت بنشر المفارز الطبية في مركز المدينة القديمة، ولاسيما مداخل المحافظة فضلا عن تشكيل فرق الرقابة الصحية لغرض فحص الاطعمة والمياه المقدمة الى الزائرين، فيما اشار مدير صحة النجف الدكتور رضوان الكندي الى تكثيف الإجراءات الصحية في مطار النجف الدولي كونه المنفذ الوحيد للزوار الأجانب .
ولا يخلو الامر من الاستعدادات الشعبية حيث باشر النجفيون وكعادتهم السنوية لاستقبال اية زيارة بنصب مواكب الخدمة في الامكنة العامة والتي تقدم كافة الخدمات من طعام وشراب واماكن للراحة.
المواطن ابو جبار يقول ان موكبه بأسم علي الاكبر يقدم الخدمات للزوار منذ تاسيسه في عام 1965 .
ويذكر ان زيارة الغدير من الاعياد التي يلتزم المسلمون الشيعة باحيائها سنويا في مدينة النجف كتقليد سائد لتجديد البيعة عند مرقد الأمام علي أول الأئمة ألاثني عشر لديهم، وتشهد النجف هذه الايام توافدا كبيرا من مختلف دول العالم الاسلامي خصوصا مع وجود مطار النجف الدولي .
XS
SM
MD
LG