روابط للدخول

تكريت تتهم القاعدة بالتفجير الانتحاري على قيادي امني


قوات أمنية عراقية

قوات أمنية عراقية

بعد الاستقرار الأمني الذي شهدته مدينة تكريت طيلة الفترة الماضية عادت إليها مجددا موجة التفجيرات،التي استهدف آخرها قائد شرطة مكافحة الشغب.

وقال العقيد حاتم ثابت التكريتي مدير إعلام قيادة شرطة صلاح الدين حول تفاصيل الحادث إن انتحاريا فجر نفسه بحزام ناسف، في الساعة الرابعة من عصر أمس الخميس، مستهدفا قائد مكافحة الشغب في صلاح الدين المقدم احمد صبحي الفحل إثناء تجواله في سوق الصياغة في شارع الأطباء وسط تكريت، ما اسفر عن استشهاد الفحل وثلاثة من مرافقيه إضافة الى صاحب محل الصياغة.
وعرف عن المقدم احمد صبحي الفحل مقاتلته طيلة السنوات الماضية لعناصر القاعدة وتمكنه من تفكيك فلول هذه التنظيم في عموم المحافظة.
واضاف العقيد حاتم ثابت التكريتي ان التفجير الانتحاري اسفر ايضا عن إصابة مدنيين بعضهم حالته خطرة، خصوصا ان السوق الذي وقع فيه الحادث كان مزدحما"، مؤكدا ان "الشرطة فتحت تحقيقا لمعرف ملابسات الحادث والكشف عن الجناة".
مجلس محافظة صلاح الدين والذي أدان وبشدة التفجير الانتحاري الذي استهدف أمر وحدة مكافحة الشغب في صلاح الدين احمد صبحي الفحل.
وقال عبد الله حسين جباره عضو مجلس محافظة صلاح الدين ان الفحل "كان من القيادات الأمنية البارزة التي كان لها باع طويل في محاربة عناصر تنظيم القاعدة"، واصفا في الوقت نفسه عمليه استهداف قائد شرطة مكافحة الشغب "بالنقلة النوعية للقاعدة غير أنها لن تؤثر على زعزعة الوضع الأمني من جديد في المحافظة".
وأضاف جباره "كان متوقعا لدى السلطات ان تنظيم القاعدة سوف يستهدف القيادات العسكرية والشخصيات السياسية والعشائرية والأمنية".
وبدوره أكد ذلك محافظ صلاح الدين مطشر حسين عليوي لإذاعة العراق الحر بالقول ان "أصابع عناصر تنظيم القاعدة واضحة في استهداف ابرز القيادات العسكرية في صلاح الدين والتي حاربت القاعدة بقوة وشراسة وهو المقدم احمد الفحل".
وأضاف ان "المقدم احمد الفحل كان على مدار 6 سنوات في حرب ضروس مع القاعدة"، مستدركا بالقول ان "الحادث الذي وقع هو حالة فردية لن تؤثر على الوضع الأمني الذي هو ألان تحت السيطرة".
استهداف القيادات العسكرية البارزة في صلاح الدين لن يتوقف برأي بعض المحللين مما قد يترك فجوة في ملاحقة عناصر تنظيم القاعدة في المحافظة مستقبلا، خصوصا عند فقدان القيادات التي كانت لها باع في محاربة التنظيم.
XS
SM
MD
LG