روابط للدخول

مهرجان "سيد الروح" في بغداد برعاية الداخلية


شهدت حدائق شارع ابو نؤاس في العاصمة بغداد اقامة مهرجان "سيد الروح" برعاية وزارة الداخلية العراقية.

الوزير جواد البولاني اعتبر ان اقامة هكذا فعاليات تبعث برسائل للمحبة والسلام بين الطوائف والاديان، وقال خلال افتتاحه الحفل "دور المواطنين في مختلف مكوناتهم واطيافهم يعزّز السلم المجتمعي من خلال الشراكة مع المؤسسة الامنية في ترسيخ الامن في المجتمع".
المهرجان تخلّلته فعاليات فنية شاركت فيها فرق موسيقية وغنائية قدمّت مقطوعات من التراث العراقي، كما اقيم معرض تشكيلي على هامش المهرجان.
وقالت اليمان كونيان وهي عضوة في الفرقة السمفونية العراقية"مبادرة جميلة اطلقتها وزارة الداخلية تسود فيها اجواء المحبة وارواح الميلاد والفرح بين الناس".
غير ان هذه المبادرة التي سادها الطابع المدني في مجملها لم تخلّ من تصورات لدى البعض فرضها جو سياسي مزدحم ومشحون في التحضير لجولة انتخابية مقبلة. فوزير الداخلية جواد البولاني يعدّ لهذه الانتخابات بترؤسه للحزب الدستوري الذي اعلن عن تشكيله لخوض المعركة الانتخابية.
وفي هذا الشأن قال عضو مجلس محافظة بغداد محمد الربيعي الذي حضر الحفل "نتمنى ان لايكون السيد جواد البولاني قد انفق على هذا الحفل من ميزانية وزارة الداخلية"، واضاف "صرف الاموال بهذا الشكل سيدخل في باب الدعاية الانتخابية".
وتشكّل الديانة المسيحية في العراق ثاني اكبر ديانه بعد الاسلام حيث كانت تشكل نسبة 14 % من مجموع عدد السكان، غير ان هذه النسبة انخفضت كثيرا بعد الغزو العراقي للكويت عام 1990، وانخفضت بنسبة اكبر بعد سقوط النظام السابق عام 2003 حيث هاجر ونزح الكثير من المسيحيين بسبب الوضع الامني المرتبك الذي ساد العراق خلال السنوات التي اعقبت سقوط النظام.
XS
SM
MD
LG