روابط للدخول

الإتحاد الأوروبي يدعم الاستراتيجية الاميركية الجديدة في افغانستان


رحّب الإتحاد الاوروبي باعلان الرئيس الأمريكي باراك اوباما رفع الولايات المتحدة حجم مشاركتها في أفغانستان.
بيان صادر عن الرئاسة السويدية للاتحاد أشار الى ان الإتحاد يبدي استعداده للعمل بشكل وثيق مع الولايات المتحدة واطراف اخرى من المجتمع الدولي في التصدي للتحديات القائمة في أفغانستان.
وفي باريس اكد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي دعمه للاستراتيجية الجديدة، لكن وزير الخارجية الفرنسي قال ان بلاده لاترى حاجة في أن ترسل قوات إضافية الى أفغانستان.
من جهتها رحبت ألمانيا بالخطة الأميركية، وقال وزير الخارجية الألماني غويدو فسترفيللا ان بوسع بلاده عمل الكثير ، واضاف قائلاً في برلين:
"من المهم تفهّم انه لن يكون هناك حلٌّ عسكري، ونحن نشارك الرئيس الأميركي هذا الإعتقاد.. ما نحتاجه هو حل سياسي مدعوم بالقوة العسكرية. ووفقاً لهذا الأمر فنحن الألمان مستعدون لعمل الكثير في قطاع علميات الإعمار المدنية، وفوق كل ذلك، نريد تحقيق نقلةٍ من تحمّل المسؤولية الى تسلم المسؤولية."
XS
SM
MD
LG