روابط للدخول

صحف القاهرة تحذر الأطياف العراقية من انتكاسة أمنية في العراق


حملت صحف القاهرة الأطياف العراقية مسؤولية أي انتكاسة أمنية متوقعة في العراق بعد تهديد بعض التكتلات البرلمانية بمقاطعة الانتخابات التشريعية

بينما اهتمت اليوم السابع المستقلة بقرار محكمة إسبانية قبلت الدعوى المقامة من جانب سكان معسكر أشرف ضد الحكومة العراقية.
أشارت صحيفة المصري اليوم المستقلة إلى أن شيعة العراق وجهوا انتقادات عنيفة لحكومة نوري المالكي بسبب قناة العربي التي بدأت بثها في الذكرى الثالثة لرحيل الرئيس العراقي السابق صدام حسين معتبرين أنها جزء من مشروع سياسي لإعادة الروح للبعثيين وتمكينهم من العودة إلى السلطة.
وركزت اليوم السابع المستقلة في متابعاتها للشأن العراقي على قبول محكمة إسبانية الشكوى المقدمة من أسر سكان معسكر أشرف ضد السلطات العراقية بسبب الاعتداء على المعسكر يومي 28 و 29 يوليو الماضي باعتباره جريمة ضد الإنسانية وجريمة قتل أفراد محميين بموجب اتفاقية جنيف الرابعة وأوضحت الصحيفة أهمية هذا القرار القضائي كخطوة قانونية في الاعتراف الدولي لموقع سكان أشرف بموجب اتفاقيات جنيف.
وعلى صعيد آخر نطالع في الأهرام شبه الرسمية تقريرا إخباريا عن تأثير الخلافات السياسية المحتدمة حول القانون الانتخابي الجديد على الأوضاع الأمنية في العراق الجديد ورسمت الصحيفة المصرية في تقريرها صورة لهاجس الانتكاسة الأمنية الذي يسيطر على الشارع العراقي وذكرت الأهرام- نقلا عن مواطن عراقي- أن العراق من أخطر الأماكن على ساكنيه والعاملين به في ظل استمرار حالة الصراع السياسي‏ وأن العراقيين باتوا على قناعة تامة بأن خلافات السياسيين لم تجلب للبلد إلا الدمار والقتل‏ مشيرة إلى أن الإجراءات الأمنية المكثفة في شوارع بغداد قبل وبعد وأثناء عيد الأضحى المبارك لم تمنع التفجيرات وعمليات الاغتيال التي يتعرض لها الأبرياء وأضاف تقرير الأهرام أن استمرار حالة التجاذب والتهديد بمقاطعة الانتخابات من العديد من الكتل بسبب تعديلات القانون تؤكد أن معدلات العنف والقتل سترتفع خلال الفترة المقبلة خاصة أن الخلاف وما حدث داخل البرلمان بدأ يأخذ أبعادا أخرى وسط محاولة الكثير من الأطراف توظيف الأمر لزيادة الاحتقان وإشعال الطائفية مرة أخرى من خلال عمليات القتل والتفجير موجهة أصابع الاتهام إلى إيران بصفة خاصة.
XS
SM
MD
LG