روابط للدخول

صحف القاهرة تخشى تصاعد حدة التوتر بين العراق وسوريا


تصدرت متابعات صحف القاهرة للشأن العراقي أنباء نشر قوات عراقية على الحدود بين العراق وسوريا عقب اكتشاف شاحنة محملة بمتفجرات كانت تحاول العبور إلى داخل العراق كما اهتمت الصحف بتحذير السفير الأميركي لدى العراق من إرجاء الانتخابات التشريعية المقرر عقدها في يناير المقبل وفي الوقت نفسه توجهت صحف القاهرة إلى لندن لتتابع جلسات التحقيق العلنية التي بدأت أول أمس مع رئيس الحكومة البريطانية السابقة توني بلير حول قضية حرب العراق.
أشارت صحيفة المصري اليوم المستقلة إلى أن السلطات العراقية نشرت قوات حماية الحدود وقوات الطوارئ في منطقة القائم على الحدود المتاخمة لسوريا لمنع عبور المتسللين عقب اكتشاف مواد متفجرة داخل شاحنة محملة بأكياس التمر أثناء محاولة عبورها إلى داخل العراق ولفتت الصحيفة إلى التهديدات التي أعلنتها الحكومة العراقية بإعادة النظر في العلاقات الاقتصادية والتجارية مع سوريا حال إصرارها على عدم تسليم عراقيين متهمين بارتكاب ودعم أعمال عنف ويتخذون من سوريا منطلقا لهم.
وعلى صعيد أزمة الانتخابات التشريعية العراقية المقبلة اهتمت الأهرام شبه الرسمية بتصريحات نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي التي أكد فيها أنه سينقض مرة أخرى التعديلات التي وافق عليها البرلمان العراقي مؤخرا بخصوص الانتخابات‏ معتبرا أن قرار التعديل الذي أصدره البرلمان غير دستوري وأن القانون الذي تم نقضه كان أكثر إنصافا منه.
وفي السياق نفسه نشرت صحيفة اليوم السابع تحذيرات السفير الأميركي لدى بغداد كريستوفر هيل من إرجاء الانتخابات العامة في العراق لفترة طويلة مشيرة إلى دعوة وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إلى التعامل مع مخاوف نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي بعين الاعتبار‏.‏
أخيرا تشير الجمهورية شبه الرسمية إلى بدء أولى جلسات الاستماع العلنية للجنة التحقيق في لندن مع رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير حول المبررات التي ساقتها حكومته للاشتراك في غزو العراق سنة 2003 ونقلت الصحيفة المصرية عن رئيس اللجنة جون شلكوت أنه لن يخجل من توجيه النقد لقرار مشاركة بلاده في الحرب على العراق‏‏ مشددا على أن التقرير الذي سيصدره لن يحابي أحدا على حساب الحقيقة‏.‏
XS
SM
MD
LG