روابط للدخول

دورات لقوات طوارئ لحماية الانتخابات في العراق


بعض افراد جهاز مكافحة الإرهاب

بعض افراد جهاز مكافحة الإرهاب

تنظم وزارة والدفاع دورات تاهيلية لقوات طوارئ انيطت بها مسؤولية حماية مراكز الاقتراع في يوم الانتخابات.

وقال رئيس اركان الجيش بابكر زيباري ان "التمرين دائما يسبق العملية ويعمل على كشف نقاط الخلل وتجنبها، كما يعمل على خلق بيئة شفافة بين المواطن والقوات الأمنية".
ورحبت لجنة الأمن والدفاع النيابية بالإجراءات التي اتخذتها المؤسسات الأمنية استعدادا ليوم الاقتراع.
وقال عضو لجنة الأمن والدفاع عادل برواري لإذاعة العراق الحر إن "هذه الخطوة ايجابية ومطلوبة لان العملية الانتخابية حاليا تواجه تدخلات إقليمية ومن تنظيمات مختلفة داخل وخارج العراق".
ووضِعت إستراتيجيات واليات في دوارات التدريب من شانها تأهيل هذه الشريحة على كيفية التعامل مع المدنيين من جهة وضبط الأمن من جهة أخرى في خلال يوم الاقتراع.
وقال مدير دورات التأهيل اللواء الركن سمر الباشا إن "فرضيتنا تتلاءم مع الواجب المقبل للقطاعات الأمنية حيث تم إعداد إستراتيجية واضحة للتعامل مع ما متوقع من خروق امنية".
وتستعد لجنة ُ الامن والدفاع لاستضافة القادة الأمنيين للاطلاع على استعدادات المؤسسات الأمنية للانتخابات التشريعية.
وأوضح عضو لجنة الأمن والدفاع وليد شركة لإذاعة العراق الحر ان "لجنة الأمن والدفاع ستستضيف بعد العيد وزيري الداخلية والدفاع والقادة الأمنيين للاطلاع على أهم القضايا الأمنية"
وتوقع المحلل السياسي اسعد العبادي في حديثه لإذاعة العراق الحر أن تحدث بعض الخروق الأمنية قبيل يوم الاقتراع نتيجة للاحتقان الحالي بين القوى السياسية.
وأضاف العبادي ان "عوامل عديدة سوف تؤدي الى ظهور هذه الاحتقانات وربما تشهد المرحلة المقبلة تداعيات ليست بحميدة".
ويعيش الشارع العراقي والأوساط السياسية العراقية حاليا حالة من الترقب لمجرى الأحداث وسط تخوفات من عاصفة تأتي بعد هدوء تعيد الأوضاع الأمنية والسياسية إلى المربع الأول.
XS
SM
MD
LG