روابط للدخول

تفاؤل عراقي إزاء التقرير الاممي المرتقب بشأن العراق


أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون

أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون

كشفت صحيفة الصباح العراقية نقلا عن مصدر دبلوماسي غربي عن قيام أوسكار فرنانديز تارانكو المبعوث الدولي الخاص بالتحقيق في تفجيرات الأربعاء والأحد الداميين بإيصال معلومات مهمة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تؤكد وجود تدخلات إقليمية بالشأن العراقي.
وكان مسؤولون عراقيون قدموا للمبعوث الأممي الخاص تارانكو خلال زيارته بغداد مطلع الشهر الجاري، أدلة ووثائق تثبت تورط صداميين وإرهابيين وجهات خارجية بالتمويل والتخطيط للأعمال الإجرامية التي شهدتها البلاد مؤخرا بحسب تعبير الصحيفة التي أفادت أن تارانكو اطلع الأمين العام على نتائج مباحثاته التي أجراها مع المسؤولين العراقيين، وابلغه بضرورة إجراء تحقيقات شاملة للتأكد من حجم التدخلات الإقليمية.
هذه الأنباء لاقت الترحيب في الأوساط السياسية والبرلمانية العراقية التي أكدت على وجود تدخلات إقليمية اتخذت أشكالا مختلفة.
ويرى وكيل وزارة الحوار الوطني سعد المطلبي أن الأدلة التي قدمتها الحكومة العراقية أدلة دامغة تثبت وجود تدخلات إقليمية في الشأن العراقي.
من جهته يؤكد النائب عادل برواري عضو لجنة الأمن والدفاع، لإذاعة العراق الحر، أن الأدلة والوثائق تضم مستمسكات وأشرطة فيديو واعترافات بعض المعتقلين وهي كافية وشفافة تثبت التدخلات الإقليمية منذ عام 2006.
مصادر دبلوماسية أكدت أن مجلس الأمن الدولي سيناقش قريبا تقرير المبعوث الأممي تارانكو حيث سيتطرق التقرير لنتائج زيارته مؤخرا إلى بغداد والأدلة والوثائق التي قدمتها الجهات الحكومية له.
سعد المطلبي وكيل وزارة الحوار الوطني يعرب عن تفاؤله بالتقرير المرتقب للامين العام للأمم المتحدة الذي سيحدد موقف مجلس الأمن من مطالب العراق بإجراء تحقيقات دولية حول إعمال العنف..
في سياق متصل أعلنت البعثة العراقية لدى الأمم المتحدة أن الأمم المتحدة وعدت بإرسال بعثة تقييم إلى البلاد لتقديم الدعم التقني ودراسة بنيته التحتية لمكافحة الإرهاب.
وقالت البعثة في بيان صحافي إن قرار الأمم المتحدة جاء بعد إن اجتمع وفد من وزارة الداخلية العراقية مع المدير التنفيذي للمديرية التنفيذية للجنة مكافحة الإرهاب التابعة للأمم المتحدة مايك سميث وممثل الأمم المتحدة في فريق العمل المعني بمكافحة الإرهاب لمناقشة إرسال بعثة أممية إلى العراق لمساعدته في مجال مكافحة الإرهاب.
وأشار البيان إلى أن الجانبين ركزا خلال الاجتماع على هجمات الأربعاء والأحد الداميين اللتين تسببتا بمقتل وإصابة مئات المدنيين العراقيين بجروح.
وكان العراق قد طلب من مجلس الأمن الدولي من خلال السكرتير العام للأمم المتحدة بان كي مون إنشاء محكمة دولية لمحاكمة المسؤولين عن تلك الهجمات خاصة البعثيين الذين يقيمون في سوريا. وتسببت هذه المطالب بتوتر العلاقات بين بغداد ودمشق.
ويرى المحلل السياسي إبراهيم الصميدعي أن ما جاء في التسريبات الصحفية لما قاله المبعوث الاممي الخاص حول وجود تدخلات إقليمية في الشأن العراقي ليس بالجديد إنما هو تقرير لحالة قائمة في الساحة العراقية.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG