روابط للدخول

أبرز ما تناولته الصحف الكردية يوم الأحد


كتبت صحيفة خبات ان اجتماعا هاما جرى بين رئيس الاقليم مسعود بارزاني في مصيف صلاح الدين وبين الجنرال باربيرو قائد اعمال نقل المسؤليات في العراق ومبعوث التدريب التابع لحلف شمال الاطلسي في العراق ونائب القائد العام للقوات الامريكية في العراق، بحضور وزراء الداخلية والبيشمركة في الاقليم اضافة الى كبار المسؤولين العسكريين في البيشمركة. وقالت الصحيفة ان الاجتماع تناول بالبحث المفصل مسألة توحيد قوات البيشمركة والاجهزة الامنية والتدريب والتأهيل واعادة التنظيم والدعم اللوجستي لهذه القوات والاجهزة.حيث انه بعد انتخابات تموز من هذا العام في الاقليم قد اتخذ قرار نهائي بان يكون للاقليم جيش واحد وان كل الاطراف متفقة على هذا القرار. واضافت الصحيفة ان تحقيق ذلك يعتبر واحدا من آمال وطموحات شعب كردستان وان هناك حاجة الى الخبرة والمساعدة الامريكية في تحقيق هذا الهدف الذي سوف يؤدي بالنهاية الى تشكيل جيش موحد وحديث ونظامي لاقليم كردستان

صحيفة كوردستاني نوى نقلت عن مصدر في قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني ان الاتحاد قد شكل هيئة للنزاهة من قبل مكتبه السياسي من سبعة اعضاء يرأسها القاضي فاروق جميل للتحقيق في ثروات المسؤولين والتحقيق في اي قضية تتعلق بثروة اعضاء الاتحاد الوطني في اطار مبدأ (من اين لك هذا) واضافت الصحيفة ان اعضاء الهيئة قد توزعوا بواقع عضوين من كل من اربيل والسليمانية وكركوك وعضو من محافظة دهوك، وان اعضاء ا اللجنة هم عناصر خبيرة في القانون ولهم خبرات في التحقيق، وان مقر هذه اللجنة سوف يكون في مقر المكتب السياسي. واكدت الصحيفة ان هذه اللجنة هي لجنة دائمة لها الحق في التحقيق في ثروة اي عضو في الاتحاد الوطني الكردستاني

كتبت صحيفة ئاسو ان المؤتمر الوطني الخاص بكركوك الذي عقد في بغداد تحت شعار (اتفاق هلسنكي ومستقبل كركوك) والذي شارك فيه برلمانيون عراقيون عرب واكراد وتركمان اضافة الى رئيس واعضاء مجلس محافظة كركوك.قد توصل الى اتفاق بخصوص عدد من النقاط ونقلت الصحيفة عن عضو البرلمان الكردستاني سالار محمود قوله ان مشاركة البرلمان الكردستاني تعني اللجوء الى الحوار في حل المشكلات القائمة ورفع الظلم التأريخي عن اهالي كركوك والتأكيد على تطبيق المادة 140 كخارطة طريق لمعالجة هذه المشكلة ورفض اي تدخلات خارجية في هذا الامر.

تناولت صحيفة هاولاتي خبر وفاة اربعة اشخاص في محافظة السليمانية نتيجة اصابتهم بمرض انفلونزا الخنازير فيما صرح وزير الصحة في الاقليم ان من المشكوك فيه ان يكون هذا الوباء السبب في وفاة الاشخاص الاربعة. ونقلت الصحيفة عن مصدر في مديرية صحة السليمانية رفض ذكر اسمه ان مبالغ كبيرة قد صرفت لشراء اجهزة للكشف وفحص انفلونزا الخنازير لكن المديرية قد اشترت اجهزة للكشف عن الانفلونزا الاعتيادية.وان اربعة اشخاص قد توفوا بسبب اصابتهم بالمرض. واضافت الصحيفة ان وزير الصحة د طاهر هورامي قال للصحيفة في تصريح خاص ان شخصين في اربيل وشخصين في السليمانية قد توفوا وان الوزارة تشتبه في ان سبب الوفاة هو مرض انفلونزا الخنازير.
XS
SM
MD
LG