روابط للدخول

"الشعارات الليبرالية" ثقليعةُ الكتل في السباق الانتخابي


ضيف الحلقة: الدكتور هادي نعيم المالكي

يتسم الموسم الانتخابي الحالي بمغادرة العديد من الكيانات السياسية والأحزاب شعاراتها الدينية والطائفية التي عُرفت بها من قبل، إضافة إلى تبني أغلبها اليوم شعارات الليبرالية والعلمانية في تحول واضح يشهده العراق بعد سنوات من التغييرات التي أعقبت نيسان 2003.

- ترى هل هو تحول ٌ حقيقي في مواقف السياسيين وأفكارهم وبرامج أحزابهم وكتلهم ؟
- أم انه نزولٌ لرغبة الجمهور وحاجاته وانتقاده لأداء سياسيهِ..؟
- أم هو اصطيادٌ مبكر وذكي لأصوات الناخبين يتفق وتحوّلات الحياة العراقية ومزاج العراقيين بعد سلسلة التجارب المتنوعة والقاسية خلال السنوات الماضية؟

مع هذه التساؤلات يخشى بعض اللبراليين والديمقراطيين التقليديين من أنهم قد يُسرقوا من قبل أحزاب وكيانات تصادر الشعارات والأهداف بل تستنسخ أحيانا حتى البرامج السياسية!! في سلوك يركز على النتائج والمكاسب المترتبة على طرح الشعارات والأفكار دون جدية الالتزام.

هذا ما نتناوله في برنامج " عالم متحول " مع د. هادي نعيم المالكي الأمين العام للحزب الليبرالي العراقي، ضيفي في حلقة هذا اليوم.. أهلا بكم.
XS
SM
MD
LG