روابط للدخول

صدريون يعتصمون في النجف للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين


رجل الدين مقتدى الصدر

رجل الدين مقتدى الصدر

اعتصمت عشرات الأسر في مدينة النجف لمطالبة الحكومة العراقية بالإفراج عن معتقلي التيار الصدري، وإسقاط أحكام الإعدام بحق المحكومين منهم.

وجرى الاعتصام في ساحة ثورة العشرين وسط مدينة النجف ورفعت فيه لافتتات تطالب الحكومة العراقية بالإفراج عن المعتقلين الذين لم تثبت إدانتهم.
وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قد دعا في وقت سابق أنصاره إلى الخروج بتظاهرات واعتصامات في جميع المحافظات العراقية لمطالبة الحكومة بإسقاط أحكام الإعدام بحق المعتقلين والإفراج عنهم.
الى ذلك اشار القيادي في التيار الصدري حازم الاعرجي إلى ان هذا الاعتصام جاء بناء على دعوة الصدر، وشاركت فيه أكثر من 1200 عائلة من مختلف المحافظات.
واكدت النساء من عوائل المعتقلين في حديث لإذاعة العراق الحر ان اعتقال أبنائهن وأزواجهن اثر كثيرا على حالة الاسر المعاشية، وطالبن الحكومة العراقية بالنظر بعين الرحمة لتلك القضية.
النائبة عن الكتلة الصدرية في البرلمان الدكتورة لقاء ال ياسين والمشاركة في الاعتصام أكدت ان الكتلة ستتقدم بطلب إلى رئاسة المجلس باستدعاء كل من وزيري العدل وحقوق الإنسان للاستجواب، بناء على وجود خروقات داخل السجون العراقية وتعرض معتقلين للتعذيب للحصول على معلومات منهم بالإكراه، وان الكتلة ستعمل جاهدة من اجل الإفراج عنهم .
وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قد دعا في بيانه الأخير الى تشكيل لجان عشائرية وسياسية تأخذ على عاتقها تعويض المتضررين، والعمل من اجل إسقاط أحكام الإعدام بحق معتقلي التيار الصدري.

على صلة

XS
SM
MD
LG